الامير عبد الله يدعو الحجاج للبعد عن كل ما يعكر صفو الحج

الامير عبد الله يرحب بزوار بيت الله

الرياض - دعا ولي العهد السعودي الامير عبد الله بن عبد العزيز الحجاج إلى "البعد عن كل ما يكدر صفو الحج أو يؤثر على أداء الحجاج مناسكهم".
وقال وزير الاعلام السعودي الدكتور فؤاد الفارسي في بيان له عقب الجلسة الاسبوعية لمجلس الوزراء التي رأسها الامير عبدالله "أن ولى العهد أوصى حجاج بيت الله الحرام بالامتثال لاوامر الله سبحانه وتعالى في أداء هذا الركن والبعد عن كل ما يكدر صفو الحج أو يؤثر على أداء الحجاج مناسكهم".
وقال وزير الاعلام السعودي "أن ولى العهد أعرب عن ترحيب المملكة حكومة وشعبا بحجاج بيت الله الحرام". وأكد على جميع مسئولي الدولة "أهمية مضاعفة الجهود وذلك بحشد الطاقات والإمكانات المادية والبشرية لتحقيق المزيد مما يحقق الراحة والاطمئنان لحجاج بيت الله".
وأعلن المدير العام للجوازات اللواء عبد العزيز سجيني أن 571 ألف حاج وصلوا حتى الان إلى المملكة لاداء فريضة الحج في شباط/فبراير القادم.
وتنقضي فترة دخول الحجاج قبيل الوقوف بعرفة بخمسة أيام. ويمثل الصعود إلى جبل عرفات قرب مكة المكرمة لذي يتوقع أن يوافق 11 شباط/فبراير هذه السنة ابرز شعائر الحج.
ويحل موسم الحج هذه السنة متزامنا مع تهديدات أميركية عسكرية للعراق الذي تتهم واشنطن ولندن نظامه بإنتاج وحيازة أسلحة دمار شامل.
يشار الى انه في سنة 2002 أدى فريضة الحج مليونا مسلم.
ونشرت السلطات السعودية حينها عشرات الآلاف من عناصر الشرطة والجنود والحرس الوطني والقوات الخاصة في استعراض لافت للقوة خلال فترة الحج الذي جاء بعد اشهر قليلة من هجمات 11 أيلول/سبتمبر.