الامهات المطلقات يؤثرن على صحة أطفالهن النفسية

الابتعاد عن المشاكل يوفر حياة هادئة للطفل

هامبورج - أكدت دراسة أجريت في جامعة تاكسون في ولاية أريزونا الامريكية أن الامهات دائمات الشكوى بعد الطلاق يمثلن مصدرا لظهور أعراض نفسية على أطفالهن مثل الخوف والاكتئاب والعناد.
وأوضحت الدراسة التي أجريت على 200 طفل ونشرت في مجلة سيكولوجي أن هذه الاعراض ظهرت على الاطفال من جميع الفئات العمرية في حال كانت الام المطلقة تتخذ من أطفالها ذريعة للشكوى المنتظمة من حالها المتردي.
وتقول الدراسة إن الابناء والبنات لا يدرون ماذا يفعلون لمساعدة أمهاتهم وغالبا ما يتمنون أن تتوقف عن الشكوى المستمرة من المشاكل خاصة المتعلقة بزوجها السابق.
واقترح الباحثون الذين أجروا الدراسة أن يظهر البالغون قدرا يسيرا من التفاؤل ويتحدثون إلى أبنائهم الاكبر سنا بطريقة تبعث فيهم الطمأنينة.