الامارات تتعهّد بإبهار العالم بنسخة استثنائية للكأس الاسيوية

'قادرة على التنظيم اليوم وليس غدا'

ابوظبي - تعهدت الامارات بتقديم نسخة استثنائية بعد اعلان المكتب التنفيذي للاتحاد الاسيوي لكرة القدم الاثنين في العاصمة البحرينية المنامة فوزها بتنظيم كأس اسيا 2019.

وفاز ملف الامارات على نظيره الايراني باجماع اعضاء المكتب التنفيذي، وكان قرار الاخير متوقعا بعد التقرير الذي صب لصالحه وقدمته لجنة التفتيش الموكلة من قبل الاتحاد القاري لاختيار البلد المضيف للنسخة السابعة عشرة من البطولة.

وابدت لجنة التفتيش التي زارت الامارات في وقت سابق اعجابها بالبنى التحتية والنقل والمواصلات ووفرة المطارات ومقرات الاقامة وملاعب التدريب في الدولة الخليجية.

واكد رئيس الاتحاد الاسيوي لكرة القدم البحريني الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة ان "اختيار الملف الاماراتي جاء عن قناعة تامة من قبل أعضاء المكتب التنفيذي وهو مؤشر على افضلية الامارات في استضافة النسخة المقبلة".

وستكون كأس اسيا 2019 تاريخية حيث سيشارك فيها 24 منتخبا بدلا من 16 للمرة الاولى في تاريخ البطولة التي انطلقت نسختها الاولى عام 1956 في هونغ كونغ.

واعلنت الامارات انها ستكون على قدر التحدي ووعدت بتقديم نسخة استثنائية على غرار ما فعلته عام 1996 حين استضافت البطولة للمرة الاولى في تاريخها، وابهرت العالم بحفل افتتاح مبتكر اقيم على شاطئ ابوظبي بدلا من الاستاد الرئيسي كما جرت العادة في كل النسخ السابقة.

كما نجحت البطولة التي احرزت السعودية لقبها بفوزها في النهائي على منتخب الدولة المضيفة بركلات الترجيح في اجتذاب اعدادا هائلة من المشجعين، ولاسيما ان الامارات تمتاز بوجود جاليات عربية وأسيوية كبيرة تعيش في ربوعها، مما يؤمن للمنتخبات المتأهلة الى النهائيات حضورا جماهيريا خلفها.

وأطلقت الامارات شعار انها "قادرة على التنظيم اليوم وليس غدا"، وذلك في دلالة على جاهزية الملاعب التي ستستضيف المباريات في 3 مدن هي ابوظبي ودبي والعين، اضافة الى امتلاكها بنية تحتية من فنادق ومواصلات ومطارات بمواصفات عالية الجودة.

وستقام المباريات على استاد مدينة زايد الرياضية الذي يتسع الى 44 الف متفرج واستاد محمد بن زايد (42 الف متفرج) واستاد هزاع بن زايد (25 الف متفرج) واستاد خليفة بن زايد (20 الف متفرج) واستاد مدينة دبي الرياضية الذي يستضيف حاليا مباريات الكريكيت ويمكن تحويله الى ملعب كرة قدم ويتسع الى 25 الف متفرج.

واضافة الى هذه الملاعب الجاهزة، كشف الملف عن تشييد ملعب جديد في دبي يتسع الى 25 الف متفرج.

ووعد الشيخ هزاع بن زايد ال نهيان الرئيس الفخري للاتحاد الاماراتي لكرة القدم "بإدهاش العالم بافضل تنظيم لهذه البطولة على كافة المستويات".

وقال الشيخ هزاع بن زايد الذي يرأس ايضا نادي العين "تنظيم كأس اسيا 2019 شهادة نعتز بها على التطور الذي بلغته الرياضة الاماراتية وعلى وجه الخصوص في مجال كرة القدم حيث تتمتع الدولة بكل المؤهلات سواء التنظيمية او البنية التحتية والملاعب المتطورة او المرافق الحيوية الاخرى التي تجعلها تستضيف بكل جدارة ونجاح مثل هذه الاحداث الرياضية الكبرى".

من جهته ، قال يوسف السركال رئيس الاتحاد الاماراتي لكرة القدم "الفوز باستضافة كأس اسيا 2019 يضعنا امام تحد كبير وأتمنى أن نقدم البطولة بصورة جيدة تعكس السمعة الطيبة التي تتمتع بها الامارات من خلال قدرتها على استضافة كبرى الاحداث العالمية الكبرى".

واكد محمد بن ثعلوب الدرعي رئيس لجنة ملف الامارات "ستقدم نسخة غير قابلة للاستنساخ عام 2019 من جميع الجوانب مستفيدين من تجاربنا السابقة وتطور منظومة الاحتراف لدينا".

وقال الدرعي "ثقة قارة اسيا بملفنا سيجعلنا نعمل منذ هذه اللحظة من اجل الاستعداد لتنظيم نسخة اسطورية تبقى خالدة في ذاكرة التاريخ كما سبق وان فعلنا في 1996".