الاستخبارات الأميركية: حزب الله يمكن أن يهاجم أميركا

ماكونيل: اميركا تواجه تهديدا مستمرا ومتزايدا

واشنطن - قال رئيس جهاز الاستخبارات الوطنية الاميركي مايكل ماكونيل الاثنين ان حزب الله اللبناني يمكن ان يشن هجوما على الولايات المتحدة اذا ما اعتقد انها تشكل تهديدا مباشرا عليه او على ايران التي تدعمه.
وقال في افادة مكتوبة الى الكونغرس "نقدر انه سيكون من المرجح ان يفكر حزب الله اللبناني، الذي شن هجمات معادية لاميركا خارج الولايات المتحدة في الماضي، في شن هجمات على وطننا خلال السنوات الثلاث المقبلة اذا اعتقد ان الولايات المتحدة تمثل تهديدا مباشرا عليه او على ايران".
وتعتبر الولايات المتحدة حزب الله منظمة "ارهابية".
ويدور خلاف بين واشنطن وطهران بسبب برنامج ايران النووي. وتدعم طهران حزب الله الا انها تنفي التهم الغربية بانها تمده بالاسلحة.
وحذر ماكونيل كذلك من ان الولايات المتحدة "قد تواجه تهديدا ارهابيا مستمرا ومتزايدا خلال السنوات الثلاث المقبلة".
واعرب عن مخاوفه من ان التعاون الدولي الذي حد من قدرة القاعدة على مهاجمة الولايات المتحدة منذ 11 ايلول/سبتمبر 2001 يمكن ان يتضاءل.
وقال في جلسة استماع امام مجلس الشيوخ الاميركي حول مواجهة تهديد الارهاب قبل الذكرى السادسة لهجمات 11 ايلول/سبتمبر "نحن نشعر بالقلق من ان هذا المستوى من التعاون الدولي قد يتضاءل بعد ان تصبح احداث 11 ايلول/سبتمبر ذكرى بعيدة".
وكان زعيم تنظيم القاعدة اسامة بن لادن دعا في شريط فيديو جديد الاسبوع الماضي الى تصعيد اعمال العنف في العراق.
وقال بوش السبت ان الشريط الجديد يظهر ان العالم لا يزال في خطر.