الاحتجاجات تفرض حصارا نفطيا على ليبيا

الكلمة للمليشيات

طرابلس - قال وزير النفط الليبي عبد الباري العروسي الأربعاء إن صادرات بلاده من النفط الخام انخفضت بنسبة 70 في المئة بعدما أغلق حراس أمن مسلحون أربعة موانئ للتصدير فيما سبب إحدى أسوأ التعطيلات في القطاع منذ العام 2012.

وتكافح ليبيا للحفاظ على مستوى الانتاج عند حوالي 1.6 مليون برميل يوميا بعد موجة احتجاجات وإضرابات أضرت قطاع الطاقة.

وقال العروسي إن المسلحين الذين يفترض أن يقوموا بتأمين الموانئ الأربعة الرئيسية أغلقوها احتجاجا على الأجور.

وأضاف أن بعضهم يطالب بتغيير إدارة بعض الشركات.

وتابع يقول إنه إذا استمر الوضع على ما هو عليه فسوف تغرق ليبيا في الظلام.

وقال العروسي للصحفيين إن موانئ السدرة وراس لانوف ومرسى البريقة ومرسى الحريقة مغلقة.

وقال إن بلاده صدرت الثلاثاء 1.4 مليون برميل يوميا.

وخلال رده على أسئلة، قال إن الانتاج يتراجع بعدما قال في وقت سابق إن الصادرات تتراجع.

ولم يتسن على الفور استيضاح ذلك منه أو من مسؤولين آخرين.

وقال إن انتاج ليبيا انخفض من 1.4 مليون برميل يوميا إلى 330 ألف برميل يوميا.