الاتحاد الاوروبي يحظر دخول الطائرات الليبية

خسائر فادحة للبنية التحتية في مطار طرابلس

بروكسل - حظر الاتحاد الاوروبي الخميس دخول طائرات جميع شركات الطيران الليبية اجوائه خشية عدم تمكن السلطات الليبية من ضمان سلامة الطائرات بسبب الاشتباكات العنيفة بين الفصائل المتناحرة في ذلك البلد.

وصرحت مفوضة النقل في الاتحاد الاوروبي فيوليتا بولك ان "الاحداث الاخيرة في ليبيا ادت الى وضع لم تعد فيه سلطة الطيران المدني قادرة على الوفاء بالتزاماتها الدولية المتعلقة بسلامة قطاع الطيران الليبي".

وقالت بولك في بيان "ان اولويتي بالنسبة للطيران هي سلامة الركاب وهو امر غير قابل للتفاوض، نحن مستعدون لمساعدة قطاع الطيران الليبي حالما يسمح الوضع على الارض بذلك".

وادرجت على قائمة الحظر سبع شركات ليبية بينها الخطوط "الافريقية" وشركة "ليبيا للطيران" و"الخطوط الجوية الليبية".

وتعرضت شركات الطيران الليبية لخسائر تشغيلية وفنية وتجارية نتيجة تعرض طائراتها للضرر، فضلاً عن خسائرها نتيجة تدني الإيرادات.

وياتي القرار عقب مراجعة دورية لقائمة الاتحاد الاوروبي لسلامة الطيران التي تشمل حاليا 21 بلدا واكثر من 300 شركة طيران يتعين عليها جميعا تطبيق معايير الاتحاد الاوروبي.

وادرجت المفوضة 10 خطوط طيران يسمح لها بالتوجه الى وجهات اوروبية لكن تحت قيود معينة.

وتشمل القائمة شركات طيران من افغانستان وانغولا، وبنين، وجمهورية الكونغو، وجمهورية الكونغو الديموقراطية، وجيبوتي، وغينيا الاستوائية، واريتريا، والغابون واندونيسيا وكازخستان، وقيرغيزستان، وليبيريا، وليبيا، وموزمبيق، ونيبال، والفيليبين، وسراليون، وساو تومي وبرنسيبي، والسودان وزامبيا.

واوضحت بولك ان المراجعة اظهرت ان العديد من الدول - الفيليبين، السودان، موزمبيق، وزامبيا - احرزت تقدما في تحسين معايير السلامة ولكن ليس بالشكل الذي يكفي لشطب خطوط طيرانها عن قائمة الحظر.

ويستبعد خبراء عودة الرحلات الجوية الاوروبية الى ليبيا نتيجة الاوضاع الامنية ودمار البنية التحتية لمطار طرابلس.

وقال مدير عام مصلحة المطارات التابعة لوزارة المواصلات الليبية، إن مطار طرابلس الدولي يحتاج إلى 60 مليون دينار (46 مليون دولار) لكى يعود للعمل بشكل طبيعي بعد تعرض بعض أجزاؤه للتدمير بسبب النزاعات المسلحة التي تشهدها البلاد، مشيرا إلى أن الحصول على هذا المبلغ يرتبط بتسييل ( صرف) مخصصات قطاع المواصلات في الميزانية الليبية .

وأضاف في تصريحات صحفية الأربعاء "أن المطار يحتاج إلى 6 أشهر لكى يتم إصلاحه بالكامل، لافتا أن مهبط الطائرات تتولى إصلاحه بالفعل شركة وطنية تحت إشراف شركة برتغالية" .

وأضاف، أن بلاده لديها ما يقرب من 18 مطارا مدنيا يعمل منهم حاليا 4 مطارات فقط هي معيتيقة (غرب) ومصراتة (وسط) والأبرق وطبرق (شرق).