الإنترنت يرتفع إلى أحضان الطائرات

الاتصالات الجوية أسرع بمعدل 13 مرة

سول ـ أعلنت هيئة سلامة الطيران المدني الكورية (casa) أنه سيتم استخدام النموذج الثاني من تقنيةVDL في الجيل القادم من اتصالات الطيران والتي تم اختبارها بنجاح للمرة الأولى في كوريا في السابع عشر من أبريل/نيسان الجاري.
وكانت هيئة سلامة الطيران المدني الكورية قد وقعت اتفاقية مع معهد الأبحاث الفضائية الكورية (KARI) في يوليو/تموز 2005 ضمن مشروع التنمية، كما أجريت الاختبارات الأرضية على مدار عام كامل بداية من 2008، وذلك بإجراء اختبارات بواسطة أجهزة تم تصنيعها باستخدام تقنيات قامت الهيئة بدراستها وبحثها عن كثب.
وأظهرت الاختبارات كفاءة وفاعلية التقنيات الجديدة عندما أجرت الهيئة رحلة طيران كتجربة، وبالفعل نجحت محاولات الاتصال بالطائرة وهي على سرعة 800 كيلومتر في الساعة.
وبمجرد استخدام تقنية الاتصالات الجديدة سيصبح التحكم في حركة المرور الجوية أمرا أيسر، كما سيصبح بإمكان الطيار تبادل المعلومات بتقنية المالتي ميديا الرقمية بما في ذلك ظروف الطيران والحالة الجوية والمعلومات الخاصة بالارتفاع.. وما إلى ذلك.
وبهذا تصبح الاتصالات الجوية أسرع من ذي قبل بمعدل 13 مرة، ويعني ذلك بالنسبة للركاب أنهم سيستمتعون خلال رحلاتهم الجوية بخدمات الإنترنت.