الأونروا تحذر من كارثة انسانية في الأراضي الفلسطينية

هانسن يعايش عن قرب المأساة الفلسطينية

غزة - حذر بيتر هانسن مفوض عام وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الانروا) اليوم الثلاثاء في بيان من تعرض اللاجئين الفلسطينيين الى كارثة في حال عدم تأمين مساعدات عاجلة من المجتمع الدولي مشيرا الى ان مخزون الانروا التمويني والغذائي سينفذ منتصف الشهر القادم.
وجاء في البيان الذي تلقت ان هانسن "يحذر المجتمع الدولي من الآثار الانسانية الكارثية التي سيتعرض لها ملايين اللاجئين الفلسطينيين اذا لم تستطع المنظمة الدولية الحصول على مساعدات عاجلة".
واوضح هانسن ان "المخزون التمويني والغذائي واموال البرامج المختلفة ستنفذ في الخامس عشر من آذار/مارس القادم" مؤكدا ان "على المجتمع الدولي ان يعي النتائج السلبية المترتبة على قدرة الاونروا على الوفاء بتعهداتها لملايين الفلسطينيين".
واضاف ان ذلك "سيخلق حالة من اليأس الانساني الكبير ستنعكس سلبا على استقرار المنطقة برمتها".
واضاف البيان ان "اكثر برامج الاونروا فاعلية وهو خلق فرص عمل للفلسطينيين، سيتوقف ما يعني فقدان مئات آلاف العمال الفلسطينيين لمصدر رزق اساسي لهم ودفع الآلاف الى معترك البطالة ودفع مستويات الفقر الى معدلات اعلى حيث بلغت سبعين بالمائة من سكان قطاع غزة وستين بالمائة من سكان الضفة الغربية".
وذكر البيان ان "اكثر من 22 % من الاطفال الفلسطينيين يعانون فقر الدم وان توقف برامج الاغاثة سيرفع هذه النسبة بطريق دراماتيكية وخطيرة وهذا يعكس نفسه في حالات الفقر الانساني الرهيب الذي تعيشه المناطق الفلسطينية ومخيمات اللاجئين الفلسطينيين بالذات".