الأسد يتوعد أنقرة بـ'ثمن غالٍ' لقاء دعمها لمسلحي المعارضة

جاء الدور عليكم..

أنقرة - اعتبر الرئيس السوري بشار الاسد في مقابلة مع محطة تلفزيون تركية بثت الجمعة ان تركيا ستدفع غاليا ثمن دعمها "الارهابيين" الذين يحاربون من اجل الاطاحة بالنظام السوري.

وقال الاسد لمحطة التلفزيون "هالك تي في" المعارضة انه في مستقبل قريب سيتسبب "هؤلاء الارهابيون" بمتاعب لانقرة وان "تركيا ستدفع غاليا".

وكان الرئيس السوري يرد على سؤال حول وجود مسلحين جهاديين تابعين للقاعدة على الحدود التركية.

والحكومة التركية الاسلامية-المحافظة المناهضة للنظام السوري، تعتبر احد الجهات التي تقدم اكبر دعم لمسلحي المعارضة السورية.

وكان البرلمان التركي جدد الخميس لسنة اضافية موافقته على ارسال قوات تركية الى سوريا في حال دعت الحاجة لذلك.

وتم التصويت على الاقتراح بهذا الشأن بفضل الاكثرية المريحة التي يتمتع بها حزب العدالة والتنمية برئاسة رئيس الحكومة رجب طيب اردوغان في البرلمان. وصوت حزبان من احزاب المعارضة الثلاثة ضد هذه الموافقة.

وكان النواب الاتراك صوتوا في الرابع من تشرين الاول/اكتوبر 2012 على مذكرة تتيح للحكومة خلال عام الامر بعمليات مسلحة في سوريا عند الحاجة وذلك غداة مقتل خمسة مدنيين اتراك بقذائف سورية سقطت داخل الاراضي التركية.