الأردن 'يكتشف' عدم وجود ترخيص لقناة العباسية

الشرطة تداهم مقر القناة وتعثر على اشياء 'لا علاقة لها بتاتا بالاعلام'

عمان - اكدت منظمة مراسلون بلا حدود الاربعاء ان السلطات الاردنية اغلقت قناة "العباسية" التلفزيونية الفضائية العراقية المعارضة لرئيس الوزراء نوري المالكي واوقفت جميع العاملين فيها من إداريين وصحافيين.

وكتبت المنظمة في بيان "تدين مراسلون بلا حدود بأشد العبارات المداهمة التي قامت بها الشرطة الأردنية يوم 9 حزيران/يونيو لقناة العباسية العراقية في عمان، والمعروفة بمعارضتها لرئيس الوزراء العراقي نوري المالكي. وأسفر الاقتحام عن وقف بث برامج المحطة التلفزيونية وإلقاء القبض على جميع أعضاء الفريق العامل فيها" وعددهم 14.

وقال رئيس هيئة المرئي والمسموع في الاردن امجد القاضي ان قناة العباسية كانت تبث من الاردن بصورة غير قانونية اذ لم يكن لديها ترخيص بذلك.

وقال انها "كانت تعمل من شقة في عمان وتبث فقط بعد منتصف الليل. عندما داهمت السلطات الشقة عثروا على اشياء لا علاقة لها بالاعلام بتاتا"، بدون مزيد من التفاصيل.

وقال قاضي ان القضية باتت لدى محكمة امن الدولة لان "العباسية كانت تحرض على الارهاب وتؤثر على الاردن وبلدان اخرى".

ودعت مراسلون بلا حدود الى "إلى الإفراج الفوري عن جميع المعتقلين في هذه القضية وإعادة فتح مكاتب القناة، وهي تستنكر هذا الهجوم مؤكدة أن نوري المالكي لا يكتفي بتكميم أفواه وسائل الإعلام على الأراضي التابعة لدولته، وهي الممارسات التي تدينها مراسلون بلا حدود مراراً وتكراراً، بل إنه يعتزم إسكات الأصوات الناقدة في الخارج أيضاً".

واعتبرت المنظمة أن "الأردن، من خلال استجابته لمطالب بغداد وضغوطها، إنما يتنكر لالتزاماته الدولية في مجال احترام سلامة الأشخاص ضد الاعتقال التعسفي وحماية حرية الصحافة".

وقالت انه خلال تلك المداهمة اعتقلت قوات الامن الاردنية جميع الموظفين ومن بينهم "صحافيون سوريون وعراقيون وأردنيون، حيث تم إغلاق مكتب القناة في العاصمة الأردنية مع وقف بث برامجها".

واضافت ان ذلك نفذ اثر "دعوى قضائية" رفعتها حكومة المالكي بتهمة "التحريض على الإرهاب والفتنة الطائفية من بلد مجاور". واضافت انه "بحسب المعلومات التي استقتها مراسلون بلا حدود، قرر النائب العام إبقاء موظفي القناة قيد الاعتقال الاحتياطي لمدة 14 يوما".

ورفعت السلطات العراقية دعاوى قضائية عدة على مختلف القنوات الفضائية العراقية الأخرى التي تبث برامجها من الأراضي الأردنية.

وبدأت قناة العباسية تبث برامجها من العاصمة الأردنية قبل أربع سنوات، وهي معروفة بمواقفها المناهضة لحكومة المالكي، ولما تعتبره "تدخلا ايرانيا في شؤون المنطقة".

وصنف الاردن في المرتبة 141 والعراق في المرتبة 153 في مؤشر حرية الصحافة لسنة 2014 والذي يتضمن 180 مرتبة.