الآباء مسؤولون عن موت مواهب الأبناء

القاهرة - من ندى الشلقاني
اهمال الطفل يدمر مواهبه

لا يوجد طفل ليس لديه موهبة، فكل الأطفال إذا تم التعامل معهم بشكل تربوي صحيح، سيتمكن آباؤهم من اكتشاف مواهب وطاقات مدفونة بداخلهم، قد تؤهلهم في يوم ما إلى أن يصبحوا مبدعين. ويوضح د.جمال شفيق أحمد، رئيس قسم الدراسات النفسية للأطفال بمعهد الدراسات العليا للطفولة بالقاهرة، أن معظم البيوت العربية تمتلئ بالمواهب المختلفة، ولكن سرعان ما تختفي هذه المواهب بسبب إهمال الآباء أو الأمهات لها، وهو أمر لا يجب حدوثه.

ويوضح "على الابوين أن يتعرفا جيدا على ميول طفلهما وملاحظة قدراته، فإذا ظهرت موهبة عليهما تنميتها حتى يكون لهذا الطفل شان في المجتمع عندما يكبر".

ويضيف د.جمال: هناك طرق كثيرة يستطيع من خلالها الأبوان تنمية موهبة طفلهم، فالتشجيع المستمر على أمر طيب ومفيد ينمي موهبة الطفل، وأول خطوات النجاح لهذه الموهبة هي الإجابة على كل الأسئلة التي يطرحها الطفل، فمثلا لو أن الأم لاحظت أن ابنها يرسم جيدا، يجب أن تشجعه على الرسم، وشراء كل ما يساعده لإبراز موهبته، ودمجه في الأنشطة التى من شأنها ان تنمي الموهبة التي يمتلكها في الرسم".(وكالة الصحافة العربية)