اقبال دولي على معرض تونس للكتاب

تعطش ثقافي بتونس

تونس - قال منظمو معرض تونس الدولي للكتاب الثلاثاء ان اكثر من 670 ناشرا من 29 بلدا سيشاركون في المعرض الذي يبدأ الجمعة القادم ويستمر عشرة ايام بحضور كتاب بارزين على الصعيد العالمي.
وقال بوبكر بن فرج مدير الدورة الرابعة والعشرين لمعرض الكتاب في مؤتمر صحفي ان "المعرض سيشهد مشاركة دولية متميزة بنحو 672 ناشرا من 29 بلدا من بينها الولايات المتحدة ودول اوروبية و15 بلدا عربيا اضافة الى ضيوف وكتاب من الوزن الثقيل".
واضاف بن فرج ان من بين ضيوف الدورة الروائي البرازيلي المعروف باولو كويلهو والمفكر والكاتب الفرنسي باسكال بونيفاس والروائي الليبي ابراهيم الكوني والكاتب المصري خيري شلبي اضافة الى كتاب آخرين من ايطاليا واسبانيا والجزائر والبحرين ولبنان.
وسيقدم بونيفاس وهو ايضا مدير معهد العلاقات الدولية والاستراتيجية بفرنسا كتابه "كرة القدم والعولمة" في لقاء مع الجمهور في الخامس من مايو ايار المقبل.
واثار بونيفاس جدلا واسعا عندما اصدر اخر كتاب له بعنوان "نحو الحرب العالمية الرابعة".
وسيتيح المعرض للجمهور فرصة لقاء الكاتب البرازيلي كويلهو وهو احد اعلام الرواية العالمية الذي اصدر كتبا لاقت رواجا كبيرا مثل "احدى عشرة دقيقة" و"حاج كومبستيلا".
ويشار الى ان اراء كويلهو المناصرة للعرب ورفضه ربط الارهاب بالاسلام جعلت اعماله تلقى انتشارا اوسع في العالم العربي.
وسيقيم المنظمون ندوة فكرية بمشاركة نخبة من المفكرين ورجال الاعلام من تونس وخارجها حول الكتابة والابداع الدرامي حول نشر الكتاب وتوزيعه.
ويحتفي معرض الكتاب هذا العام بالمؤرخ التونسي ابن خلدون حيث ينظم معرضا تحت عنوان (اضواء على تراث ابن خلدون) بمناسبة الذكرى المئوية السادسة لوفاته.
وقال بن فرج ان معرض الكتاب هذا العام "يتميز بأنه مخصص للكتب الجادة فقط حيث سنقطع الطريق امام دور النشر الطفيلية".
واشتكى بعض الناشرين العرب خلال الدورات السابقة من منعهم عرض بعض الكتب السياسية والدينية.
ولن يغيب الشعر عن معرض تونس الدولي للكتاب حيث ستنظم امسية شعرية تحت عنوان (من وحي المدينة).