اغتيال مدير الأمن الوطني الجزائري

ضحية لـ'نوبة جنون'

الجزائر - اعلنت وزارة الداخلية الجزائرية في بيان ان المدير العام للامن الوطني العقيد علي تونسي اغتيل الخميس عندما اطلق احد معاونيه عليه النار خلال اجتماع في مكتبه في مقر الشرطة في العاصمة الجزائرية.

وقالت الوزارة في بيان "لقد توفي السيد علي تونسي خلال جلسة عمل قام خلالها احد اطارات الشرطة ويبدو انه قد تعرض لنوبة جنون باستعمال سلاحه واردى العقيد علي تونسي قتيلا قبل ان يوجه السلاح صوب نفسه ليصاب بجروح خطيرة ونقل اثرها الى المستشفى".

ووقع حادث الاغتيال عند الساعة 10:45 (09:45 ت غ).

واضاف البيان "وامام هذا المصاب الجلل يقدم وزير الدولة وزير الداخلية والجماعات المحلية تعازيه الخالصة ويعرب عن تعاطفه العميق مع اسرة الفقيد وكافة افراد سلك الأمن الوطني ويبرز الروح الوطنية التي كان يتسم بها الفقيد علي تونسي رفيق السلاح والاطار الشجاع الذي افنى حياته لخدمة الوطن ومكافحة الارهاب طوال السنوات الست عشرة الماضية وعصرنة الأمن الوطني".

ويدعو الوزير نور الدين يزيد زرهوني "كافة مستخدمي المديرية العامة للأمن الوطني للحفاط على الحركية التي باشرها الفقيد في مهامهم بما يخدم مؤسسات الجمهورية".

وفتح تحقيق قضائي "لتحديد ملابسات هذا الحدث الاليم"، كما اضاف البيان.