اصابة 10 اشخاص في انفجار امام السفارة الاندونيسية في باريس

الشرطة الفرنسية في موقع الانفجار

باريس - اعلن وزير الداخلية الفرنسي دومينيك دو فيلبان ان قنبلة متوسطة القوة انفجرت فجر الجمعة امام السفارة الاندونيسية في باريس مما ادى الى اصابة عشرة اشخاص بجروح طفيفة، موضحا انه "عمل اجرامي".
وقال الوزير الفرنسي في مكان الانفجار الذي وقع عند الساعة الخامسة بالتوقيت المحلي (الثالثة بتوقيت غرينتش) امام السفارة في الدائرة السادسة عشرة في باريس "نواجه على ما يبدو عملا نواياه اجرامية".
واضاف ان "تسعة اشخاص اصيبوا بجروح طفيفة بقطع زجاج" ادخلوا المستشفى بينما تمت معالجة الجريح العاشر في مكان الانفجار.
من جهته، قال مدير شرطة باريس جان بول بروست اربعة من الاشخاص الذين جرحوا كانوا داخل السفارة.
وردا على سؤال حول ما اذا كانت السفارة الاندونيسية تلقت تهديدات محددة من قبل، قال "ليس على حد علمي".
وقالت السلطات الاندونيسية في جاكرتا انها تحاول جمع عناصر حول الاعتداء لكنها لا تستطيع في الوقت الحالي اعطاء اي تفاصيل.
وصرح المتحدث باسم وزارة الخارجية الاندونيسية يوري ثمرين ان "الوزارة دعت الى التزام الحذر في كل سفارات اندونيسيا في العالم".
من جهته، دان الجنرال المتقاعد سوسيلو بامبانغ يودويونو الذي فاز رسميا في الانتخابات الرئاسية في اندونيسيا التفجير، داعيا الحكومة الفرنسية الى "فرض احترام القانون وتعزيز حماية مواطنينا في فرنسا".
واعلن دو فيلبان عن اجتماع صباح اليوم في وزارة الداخلية "لاستعراض دقيق للتهديدات" التي تواجهها فرنسا حاليا.
وقال وزير الداخلية ان حقيبة وضعت صباح الجمعة امام واجهة سفارة اندونيسيا تحت العلم الوطني لهذا البلد، موضحا ان الانفجار احدث حفرة عرضها بين اربعين وخمسين سنتيمترا وعمقها 15 سنتمترا.
واكد ان الانفجار نجم عن "عبوة متوسطة القوة" على ما يبدو.
وسبب الانفجار تناثر قطع الزجاج على بعد ثلاثين مترا في محيط المكان السفارة التي تقع في مبنى انيق من الحجر في حي فخم في باريس.
وقال هنري ميكيل الذي يقيم في الحي "سمعت دوي الانفجار (..) ثم شاهدنا الناس يجرون"، موضحا انه لم يكن هناك حارس يؤمن حماية السفارة.
واوضح السائح الياباني هيتوشي كودوه ان "دوي انفجار قوي وقع نحو الساعة الخامسة". واضاف ان "رجال شرطة ابلغونا انه هجوم ارهابي".