اصابة فيرمايلن تثخن جراح بلجيكا قبيل كأس اوروبا

غائب عن مواجهة قاسية مع ايطاليا

غنت (بلجيكا) - يواجه منتخب بلجيكا لكرة القدم، الذي يفتقد في كأس اوروبا 2016 اربعة مدافعين بسبب الاصابة، محنة جديدة بعد اصابة مدافع آخر هو توماس فيرمايلن، حسب ما اعلن المدرب مارك فيلموتس الجمعة في غنت.

واوضح فيلموتس ان مدافع برشلونة بطل اسبانيا اضطر الى مغادرة الحصة التدريبية بعد 35 دقيقة بسبب انكماش عضلي.

ولن يخوض فيرمايلن المباراة الودية ضد النروج الاحد في بروكسل، ولا حتى مروان فلايني وتوماس مونييه ويانيك كاراسكو لاصابات متفاوتة.

وفي مثل هذه الظروف، فان فيلموتس سيعتمد على تشكيلة دفاعية غير مسبوقة مؤلفة (من اليمين الى اليسار) من لوران سيمان وتوبي الدرفيريلد ويان فرتونغن وجوردان لوكاكو.

وكان فيلموتس اعلن تشكيلته الى النهائيات من دون اربعة مدافعين اساسيين هم فنسان كومباني (مانشستر سيتي الانكليزي) ونيكولاس لومبارتس (زينيت سان بطرسبورغ الروسي) وديدريك بوياتا (سلتيك الاسكتلندي) وبيورن انغلز (كلوب بروج).

وتلعب بلجيكا في كأس اوروبا ضمن المجموعة الخامسة الصعبة نسبيا مع ايطاليا وجمهورية ايرلندا والسويد.

وستكون المباراة الاولى لها هي المحك حيث ستواجه ايطاليا في 13 حزيران/يونيو في مدينة ليون.