اشتباكات عنيفة في الكوفة بين جيش المهدي والاميركيين

الصحن الحيدري لا يزال بحوزة الصدريين

الكوفة (العراق) - دارت اشتباكات عنيفة ليل الجمعة السبت في مدينة الكوفة الواقعة على بعد عشرة كيلومترات الى شرق مدينة النجف الاشرف (وسط) بين القوات الاميركية وميليشيا الزعيم الشيعي المتشدد مقتدى الصدر.
وقد بدأ تبادل كثيف لاطلاق النار ليلا واستمر بحسب عناصر من الميليشيا زهاء ثلاث ساعات مما ادى الى الحاق اضرار باحد جدران احد المراقد.
وقال عنصر الميليشيا ابو احمد الحلو "ان القوات الاميركية حاولت اقتحام المرقد لكننا تمكنا من صدها".
وقبالة المرقد احرق قسم من قصر العدل خلال الليل بعد ان تعرض لاطلاق نار. ولاحظ مراسل فرانس برس الاثاث المحترق والجدران والسقوف سوداء والزجاج مغطى ببقع الدم.
واكد عناصر الميليشيا الصدرية انهم هاجموا بقذائف ار بي جي قصر العدل حيث اتخذت القوات الاميركية موقعا لها. ولم يتسن الاتصال بالقوات الاميركية على الفور.
من جهة اخرى اكد علي السميسم احد المقربين من الزعيم الشيعي مقتدى الصدر السبت ان مفاتيح الصحن الحيدري في النجف ما زالت بايدي جيش المهدي ولم تسلم بعد الى مكتب اية الله العظمى علي السيستاني.