اسود الأطلس أمام امتحان عسير في كاس الأمم الإفريقية

موقف عصيب للمنتخب المغربي

سيكوندي (غانا) - يتعين على منتخب المغرب الفوز على غانا صاحبة الأرض والجمهور في اخر مباريات الفريقين بالدور الأول ضمن منافسات المجموعة الأولى لنهائيات كأس الأمم الافريقية لكرة القدم الاثنين حتى يضمن التأهل لدور الثمانية في البطولة.

وتحتاج غانا صاحبة الصدارة برصيد ست نقاط مقابل ثلاث نقاط لكل من المغرب وغينيا للتعادل فقط حتى تضمن قمة المجموعة والتأهل للدور الثاني ومقابلة أحد المنتخبات المتأهلة لدور الثمانية عن المجموعة الثانية والتي لن تخرج عن ساحل العاج ومالي أو نيجيريا.

ولا بديل في هذه المباراة عن الفوز أمام منتخب المغرب الذي خسر في اخر مباراة له بثلاثة أهداف مقابل هدفين أمام غينيا التي ستلعب مع ناميبيا في مدينة سيكوندي في نفس التوقيت.

وسيغيب باسكال فيندونو قائد غينيا عن مباراة الفريق الأخيرة في الدور الأول بعد أن قرر الاتحاد الافريقي ايقافه مباراتين بسبب طرده في مباراة المغرب.

وقال جون موينجو رئيس اتحاد الكرة في ناميبيا السبت الماضي إن لاعبي الفريق تلقوا عرضا بالحصول على أموال مقابل هزيمتهم أمام غينيا.

وفي مباريات المجموعة الرابعة الأحد حولت أنجولا تأخرها إلى فوز بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد على السنغال فيما فازت تونس على جنوب افريقيا بنفس النتيجة ليقترب الفريقان الخاسران من شفير الخروج من البطولة عندما تختتم مباريات المجموعة الخميس القادم.