اريتريا تمنع بعثة تحقيق افريقية من التحقق من اتهامات السودان

الخرطوم تتهم اسمرة بمساعدة المتمردين

القاهرة - اعلن سفير السودان في مصر احمد عبد الحليم الثلاثاء ان اريتريا منعت لجنة تحقيق افريقية من التحقق من اتهامات الخرطوم لاسمرة حول دعمها هجوما للجيش الشعبي لتحرير السودان (متمردون جنوبيون).
وقال للصحافيين ان لجنة التحقيق ارسلت من قبل مجموعة دول الساحل والصحراء التي تضم 18 دولة افريقية بمن فيها اريتريا والسودان.
واوضح السفير ان اريتريا "لم تسمح للجنة التحقيق من الوصول الى الحدود" مع السودان و"اضطرت للبقاء في اسمرة" ولكنه لم يوضح تاريخ وصول البعثة الى اريتريا وما اذا كانت لا تزال هناك.
وكان الاتحاد الافريقي قد اعلن الجمعة الماضي ارسال بعثة مساعي حميدة الى السودان اريتريا لتهدئة التوتر بين البلدين.
وكانت الخرطوم قد اتهمت مطلع تشرين الاول/اكتوبر اسمرة بالوقوف وراء هجوم شنه المتمردون الجنوبيون في شرق السودان الامر الذي نفته اريتريا واعربت عن استعدادها "لقبول لجنة تحقيق" اقترحها الزعيم الليبي.
وكان ممثلو الحكومة السودانية وحركة التمرد الرئيسية في جنوب السودان قد اتفقوا اليوم الثلاثاء على التزام هدنة خلال مباحثات السلام الرامية الى تسوية نزاع اوقع اكثر من مليوني قتيل منذ 1983 كما اعلن احد ممثلي حركة التمرد في مشاكوس (كينيا).