ادانة خليجية للتصريحات المعادية للمسلمين

حرص خليجي على التصدي للإساءات

دبي - أدان زعماء دول مجلس التعاون الخليجي التصريحات "العدائية والعنصرية" ضد المسلمين واللاجئين السوريين في بيان صدر الخميس بعد أيام من دعوة أطلقها دونالد ترامب المرشح الجمهوري المحتمل في انتخابات الرئاسة الأميركية بمنع دخول المسلمين إلى الولايات المتحدة.

وعبر مجلس التعاون الخليجي في بيانه الختامي بعد قمته في الرياض عن قلقه العميق من زيادة التصريحات العدائية والعنصرية وغير الانسانية ضد اللاجئين بصفة عامة والمسلمين بصفة خاصة.

واثارت تصريحات ترامب موجة غضب دولية اعتبرت تصريحاته عدائية تحض على الكراهية.

وكان المرشح الرئاسي الجمهوري المحتمل دونالد ترامب قد طالب بفرض حظر على دخول المسلمين إلى الولايات المتحدة في الرد الأكثر إثارة حتى الان من مرشح رئاسي على إطلاق زوجين مسلمين النار الأسبوع الماضي في حادث قال مكتب التحقيقات الاتحادي إنه كانت له داوفع متطرفة.

وقال ترامب أمام حشد في ساوث كارولاينا "ليس لدينا خيار" محذرا من هجمات على غرار هجمات 11 سبتمبر/ايلول 2001 إذا لم يتم اتخاذ إجراءات صارمة.

وإجتذب تصريح ترامب "عن منع هجرة المسلمين" انتقادات حادة من بعض منافسيه الساعين للفوز بترشح الحزب الجمهوري لانتخابات الرئاسة في 2016 وجميعهم يبحث عن سبل لإبعاده عن الصدارة.

وطالب الملياردير وقطب العقارات ونجم تلفزيون الواقع سابقا والذي غالبا ما يستخدم لغة عرقية بالمنع الكامل للمسلمين من دخول الولايات المتحدة إلى أن يتخذ الكونغرس اجراء بشان هذه المسألة.

وقال ترامب "إلى أن نتمكن من تحديد وفهم هذه المشكلة والتهديد الخطير الذي تفرضه فإن بلادنا لا يمكن أن تكون ضحية هجمات مرعبة من أشخاص يؤمنون بالجهاد فقط وليس لديهم أي قدر من العقل أو الاحترام للحياة البشرية."