احتفالية سينمائية لذكرى مولد نجيب محفوظ

محفوظ في الذاكرة

القاهرة ـ تنظم مكتبة الإسكندرية احتفالية سينمائية لثلاثة أيام اعتبارا من 11 ديسمبر/كانون الأول الجاري في الذكرى الـ96 لمولد الروائي المصري الراحل الحائز جائزة نوبل للآداب عام 1988 نجيب محفوظ.
وقال مدير المركز الفني التابع للمكتبة شريف محيي الدين الاثنين أن "الاحتفالية تحت عنوان 'يوم نجيب محفوظ'، تعرض خلالها أربعة أفلام قام الراحل بكتابة سيناريواتها أو شارك في تأليفها".
والأفلام الأربعة من إخراج الراحل صلاح أبو سيف، أول من دفع نجيب محفوظ إلى كتابة السيناريو، وتعبر كلها عن توجهات أبو سيف كرائد للواقعية.
الفيلم الأول "ريا وسكينة" محوره تحقيق صحافي عن جريمة لأحد محرري الحوادث المعروفين، والثاني "الفتوة" يتناول الصراعات بين تجار سوق الخضر في العاصمة المصرية.
وفي الاحتفالية أيضا فيلمان كتب محفوظ سيناريو كل منهما عن روايتين للراحل إحسان عبد القدوس الذي عرف بمناصرته حرية المرأة، الأول "أنا حرة"، والثاني "الطريق المسدود".
ومحفوظ من مواليد حي الحسين الشعبي في 11 ديسمبر/كانون الأول عام 1911 ورحل في أواخر أغسطس/آب الفائت.
وتشهد القاهرة كثيرا من الأنشطة التي تقام تكريما له وأبرزها منح اتحاد الكتاب العرب جائزة باسمه فاز بها هذا العام الشاعر الفلسطيني سميح القاسم، وإهداء الدورة الثلاثين لمهرجان القاهرة السينمائي إلى روحه.