اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب في القاهرة الاربعاء

الاجتماع ينعقد وسط غضب شعبي عارم

القاهرة - أعلن وزير التخطيط والتعاون الدولي الفلطسيني نبيل شعث الثلاثاء ان وزراء الخارجية العرب سيعقدون الاربعاء اجتماعا طارئا لمناقشة اجراءات "التصدي للعدوان الاسرائيلي" على رئيس السلطة ياسر عرفات.
وقال شعث للصحافيين انه اجرى اتصالات مع "غالبية وزراء الخارجية" العرب مؤكدا وجود "اجماع على المشاركة في الاجتماع".
وعقد المندوبون الدائمون لدى جامعة الدول العربية اجتماعا طارئا اليوم لبحث الاوضاع المتدهورة في الاراضي الفلسطينية.
وكانت مصادر دبلوماسية عربية اكدت امس الاتفاق على "عقد الاجتماع على مستوى المندوبين للنظر في امكان عقد اجتماع للمجلس الوزاري خصوصا وان هناك طلبا رسميا فلسطينيا بهذا الشان" قدم قبل ثلاثة ايام.
واضافت المصادر الدبلوماسية ان الاتجاه العام يميل حاليا الى التريث ازاء الدعوة الى عقد قمة عربية استثنائية لبحث الوضع المتدهور في الاراضي الفلسطينية.
واشارت المصادر الى وجود "توافق بين بعض الدول العربية وابرزها السعودية حول ضرورة التريث في عقد قمة استثنائية حتى تتضح الصورة وتظهر نتائج الاتصالات العربية مع الجانب الاميركي".
وتابعت ان "دولة قطر وافقت رسميا على دعوة اليمن وليبيا الى عقد القمة الا ان الاتجاه العام يميل الى التريث في عقد القمة التي تتطلب موافقة ثلثي الدول العربية في حين يتطلب الاجتماع الوزاري موافقة دولتين فقط اضافة الى الدولة التي طلبت ذلك".