اتهام تيسير علوني رسميا بالارهاب

الجزيرة لا تزال تدفع ببراءة مراسلها

مدريد - وجه القاضي الاسباني بالتاسار غارسون اليوم الاربعاء تهما بالارهاب والتورط في هجمات 11 ايلول/سبتمبر الى 35 شخصا من بينهم مراسل قناة الجزيرة القطرية تيسير علوني وزعيم تنظيم القاعدة اسامة بن لادن.
وتضمنت لائحة الاتهام المؤلفة من 700 صفحة مذكرة جلب دولية لبن لادن وحدد القاضي غارسون موعد 24 ايلول/سبتمبر لمثول المتهمين الذين اعتقلوا في اسبانيا امام المحكمة.
ويعتقد ان بن لادن لا يزال على قيد الحياة وطليقا وهو متهم بتدبير هجمات 11 ايلول/سبتمبر على نيويورك وواشنطن التي اسفرت عن مقتل 3000 شخص.
واعتقل علوني (56 عاما) في مدينة غرناطة بجنوب اسبانيا في 5 أيلول/سبتمبر.
واحتجز علوني في مدريد لاستجوابه من قبل غارسون لمدة ستة ايام حتى يوم الخميس عندما قرر القاضي الذي يتولى قضايا مكافحة الارهاب ان على الصحافي ان يجيب على اتهامات حول علاقاته بالقاعدة.
وتشتبه الشرطة الاسبانية في ان علوني على علاقة بافراد من تنظيم القاعدة الارهابي من بينهم عماد الدين بركات جركس الملقب بابو دحداح، الذي اعتقل للاشتباه في انه زعيم خلية اسلامية متطرفة قامت السلطات الاسبانية بحلها في تشرين الثاني/نوفمبر 2001.
وتصر قناة الجزيرة على براءة علوني واتهمت الولايات المتحدة واسرائيل يوم الجمعة بتحريض اسبانيا على توجيه الاتهامات له.