اتفاق شيعي سني حول توزيع المناصب الوزارية السيادية في العراق

توزيع مناصب

بغداد - اكد سلام المالكي وزير النقل العراقي وعضو قائمة الائتلاف العراقي الموحد (الشيعية) الاثنين التوصل الى اتفاق مع جبهة التوافق العراقية (السنية) على "توزيع عادل" للمناصب الوزارية السيادية في الحكومة العراقية الجديدة التي يجري تشكيلها.
وقال المالكي بعد اجتماع بين ممثلي القائمتين "عقدنا اجتماعا ايجابيا مع جبهة التوافق العراقية لبحث الرؤى المشتركة في ما بيننا بشأن تشكيل الحكومة العراقية القادمة".
واضاف "لقد تم التوصل الى اتفاق معهم بان يكون توزيع المناصب السيادية بشكل عادل بين الكتل السياسية العراقية كافة".
والمناصب السيادية الخمس هي الدفاع والداخلية والنفط والمالية والخارجية.
وكشف المالكي النائب عن التيار الصدري الذي يتزعمه رجل الدين الشيعي الشاب مقتدى الصدر، عن "وجود توافق في وجهات النظر خلال الاجتماع على تسمية اشخاص مستقلين على رأس الوزرات الامنية" في اشارة الى منصب وزارتي الدفاع والداخلية.
واشار الى تواصل الاجتماعات مع قائمة التوافق السنية، مؤكدا ان "اجتماعنا معهم يوم غد سيكون لبحث قضايا تفصيلية وخاصة ما يتعلق بالوزارات التي ستحدد لهم".
وتعهد رئيس الوزراء العراقي المكلف نوري المالكي الثلاثاء الماضي بتشكيل الحكومة العراقية الجديدة خلال 15 يوما.
وبعد مأزق سياسي استمر اربعة اشهر، طلب الرئيس العراقي جلال طالباني بعيد اعادة انتخابه من الشيعي نوري المالكي تشكيل الحكومة الجديدة في العراق.
وبحسب الدستور العراقي، فان "رئيس مجلس الوزراء المكلف يتولى تسمية اعضاء وزارته خلال مدة اقصاها ثلاثون يوما من تاريخ التكليف".