اتحاد الكرة السعودي يخاطب مدربين عالميين لتدريب الأخضر

هل يعيد المدربون الأجانب اكتشاف الأخضر من جديد؟

الرياض - قالت مصادر إعلامية سعودية أن اتحاد كرة القدم السعودي في طور مخاطبة عدة مدربين عالميين ممن ظهرت فرقهم بمستوى قوي ومميز في نهائيات كأس العالم 2002 وذلك لقيادة المنتخب السعودي الاول للمرحلة المقبلة بعد أن ظهر بمستوى متواضع خلال نهائيات كأس العالم.
وأشارت المصادر الجمعة إلى أن هذه المدارس الكروية هي المدرسة الفرنسية والهولندية والدنماركية ذات الطابع الاوروبي الذي يعتمد على القوة والسرعة والدقة الممزوج بالمهارة الفردية وإن كانت المدرسة الدنماركية هي الاقرب والتي تعتبر هي الافضل في أوروبا من حيث استقرار النتائج والاداء وفقاً للمعطيات المهارية للاعبين خلال السنوات الاخيرة.
وسيؤخذ برأي المدير الفني للمنتخب الفرنسي السابق إيميل جاكيه الموجود حالياً في اليابان حول عملية الاختيار هذه.
ومن أبرز المدربين المرشحين لقيادة المنتخب السعودي في المقام الاول مدرب منتخب الدنمارك مارتن أولسن وهو لاعب سابق وكان قد درب فريق بروندي الدنماركي من عام 1990-1992 ثم انتقل ليدرب فريق أف سي كلوجن الالماني ثم درب فريق أجاكس أمستردام الهولندي الشهير عام 1997 لينتقل لتدريب المنتخب الدنماركي من عام .2000
ومن ضمن المرشحين لقيادة المنتخب السعودي: مدرب منتخب اليابان الفرنسي تروسيه الذي سبق وأن درب منتخب جنوب إفريقيا والمدرب الهولندي جيتس هيدينك الذي يدرب منتخب كوريا الجنوبية في هذه النهائيات والذي سبق وأن درب منتخب هولندا بنهائيات 98 في فرنسا ودرب نادي ريال مدريد.
وينتظر المنتخب السعودي الاول مشاركات عدة منها كأس العرب في سبتمبر المقبل وكأس الخليج العام المقبل في الكويت وتصفيات كأس آسيا التي ستقام في الصين 2004.
وقد عاد الفريق السعودي لكرة القدم إلى الرياض قادما من اليابان بعد أن خرج من نهائيات كأس العالم بعد تكبده ثلاث هزائم متتالية أمام كل من ألمانيا والكاميرون وايرلندا.
وقالت وكالة الانباء السعودية أن الامير نواف بن فيصل بن فهد بن عبد العزيز نائب الرئيس العام لرعاية الشباب نائب رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم عاد أيضا إلى جدة قادما من اليابان بعد أن رأس بعثة منتخب المملكة الاول لكرة القدم المشارك في النهائيات.
وأعلن المشرف العام علي المنتخب السعودي الامير تركي بن خالد أن تغييرات شاملة ستجري في جميع الاجهزة الفنية والادارية للمنتخب بعد خروجه المهين من الدور الاول اثر خسارته المهينة أمام ألمانيا 8/صفر وأمام الكاميرون 1/صفر وأمام ايرلندا 3/صفر. وتوقعت الصحيفة تغيير مدرب المنتخب ناصر الجوهر.