إطلاق اسم درويش على شارع في باريس

درويش: خبز أمي

رام الله - قال رئيس بلدية باريس بيرتراند ديلانوي إنه من المقرر أن يطلق اسم الشاعر الفلسطيني الراحل محمود درويش على ساحة أو شارع في العاصمة الفرنسية باريس.
وأضاف ديلانوي في تصريح لوكالة الانباء الفلسطينية "وفا" خلال زيارة يقوم بها إلى رام الله بالضفة الغربية "إن باريس تتضامن مع الشعب الفلسطيني وتعمل معه من أجل إحلال السلام".
وأكد إن الثقافة والحق والكرامة هي أهم العناصر التي تربط الشعب الفلسطيني وباريس من أجل السلام.
ويعد محمود درويش "13 مارس/ آذار 1941 - 9 أغسطس/ آب 2008" أحد أهم الشعراء الفلسطينين والعرب الذين ارتبط اسمهم بشعر الثورة والوطن.
ساهم بتطوير الشعر العربي الحديث وإدخال الرمزية فيه، وفي شعر درويش يمتزج الحب بالوطن بالحبيبة.
اعتقل من قبل السلطات الإسرائيلية مرارا بدأ من العام 1961 بتهم تتعلق بتصريحاته ونشاطه السياسي وذلك حتى عام 1972 حيث توجه إلى الاتحاد السوفييتي للدراسة، وانتقل بعدها لاجئا إلى القاهرة في ذات العام حيث التحق بمنظمة التحرير الفلسطينية، ثم لبنان حيث عمل في مؤسسات النشر والدراسات التابعة لمنظمة التحرير الفلسطينية، علماً إنه استقال من اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير احتجاجاً على اتفاقية أوسلو. كما أسس مجلة الكرمل الثقافية.
شغل منصب رئيس رابطة الكتاب والصحفيين الفلسطينيين وحرر مجلة الكرمل، كانت اقامته في باريس قبل عودته إلى وطنه حيث أنه دخل إلى فلسطين بتصريح لزيارة أمه، وفي فترة وجوده هناك قدم بعض أعضاء الكنيست الإسرائيلي العرب واليهود اقتراحا بالسماح له بالبقاء وقد سمح له بذلك.