إصدارات جديدة بمناسبة عشرينيَّة التحوُّل التونسيَّة

ابراز التقدم في جميع المجالات

تونس ـ نشرت الوكالة التونسية للاتصال الخارجي ثلاثة إصدارات جديدة بمناسبة الاحتفال بالذكرى العشرين لتحول السابع من نوفمبر 1987.
وجاءت الإصدارات الوكالة عناوين "تونس بإيجاز" و"أهم المؤشرات الاقتصادية والاجتماعية" و"المرأة التونسية ".
وتناول"تونس بإيجاز" الجانب التاريخي والنظام السياسي والسياسة الخارجية للبلاد والاقتصاد والسكان والتعليم والتكوين إلى جانب قطاعات السياحة والثقافة والاتصال والشباب والرياضة في الجمهورية التونسية.
وأكد المؤلف أن تونس دخلت بتولي زين العابدين بن علي السلطة سنة 1987 مرحلة جديدة من التطور السياسي والاجتماعي تميزت بقرارات إلغاء الرئاسة مدى الحياة والخلافة الآلية وتنظيم انتخابات تشريعية تعددية.
أما المؤلف الثاني "أهم المؤشرات الاقتصادية الاجتماعية" فقد جاء زاخراً بالأرقام والشواهد التي تجسد المساعي المبذولة منذ التحول في مجال تحسين ظروف العيش وتعزيز المكاسب الاجتماعية وفي مجالات الصحة والتشغيل والتربية والتعليم.
كما أبرز هذا الإصدار جهود الدولة لتعزيز نسق النمو الاقتصادي والحفاظ على التوازنات العامة وتنويع القاعدة الاقتصادية.
وابرز الإصدار الثالث "المرأة التونسية" أهم المكاسب التي تحققت للمرأة خلال العقدين الماضيين والمكانة الجوهرية التي تحتلها المرأة في المشروع المجتمعي للتغيير والتي سمحت لتونس ببلوغ مرتبة متميزة في هذا المجال في منطقتها ومحيطها الحضاري.

وتم في هذا السياق التذكير بأهم الإجراءات والمبادرات الرئاسية خلال العقدين الماضيين قصد فتح الآفاق رحبة أمام المرأة للتدرج في مختلف الشعب التعليمية والاختصاصات المهنية وتقلد ارفع المناصب والمسؤوليات.

كما تضمن الكتاب ابرز التنقيحات التي أدخلت على كل من مجلة الأحوال الشخصية ومجلة الجنسية والمجلة الجنائية ومجلة الشغل والمجلة الانتخابية في اتجاه دعم المكاسب التي تحققت لفائدة المرأة والأسرة بصفة عامة.