أول جنحة في الفضاء تشق طريقها للقضاء

ناسا تفتح تحقيقا في اطلاع رائدة الفضاء آن ماكلاين على بيانات مالية لشريكتها السابقة سامر ووردن أثناء مهمة في محطة الفضاء الدولية.


آن ماكلين مرشحة لتكون أول امراة على سطح القمر


التأكد من سلامة الأوضاع المالية المزدوجة للعائلة عذر رائدة الفضاء الاميركية

واشنطن-  فتحت وكالة الفضاء الأميركية ناسا تحقيقا في ما قد يكون أول جنحة مرتكبة في الفضاء.

ووفقا لصحيفة "نيويورك تايمز" تبحث ناسا في ملابسات اطلاع رائدة الفضاء آن ماكلاين على بيانات مالية لشريكتها السابقة سامر ووردن أثناء مهمة في محطة الفضاء الدولية.

وووردن ضابطة مخابرات سابقة كانت متزوجة من رائدة الفضاء ماكلين لكنهما انفصلا لاحقا بسبب مشاكل من بينها حضانة طفل كانتا ترعانه.

وقالت الصحيفة إن رائدة الفضاء آن ماكلاين متهمة بانتحال شخصية شريكتها السابقة والاطلاع على بياناتها المالية بما يتعارض مع القانون خلال مهمة لها مدّتها ستة أشهر في محطة الفضاء الدولية.

وكانت سامر ووردن الشريكة السابقة لآن ماكلاين قد تقدّمت هذه السنة بشكوى إلى اللجنة الفدرالية للتجارة "أف.تي.سي"، وهي وكالة مستقلّة، بعدما علمت أن ماكلاين نفذت إلى حسابهما المصرفي المشترك من دون إذنها.

وأفادت "نيويورك تايمز" بأن عائلة ووردن قدّمت شكوى إلى مديرية التفتيش العام في ناسا.

قالت وردن إنها فوجئت بأن شريكتها السابقة على دراية بمعلومات مهمة عن إنفاقها المالي، فاستغلت خبرتها الاستخباراتية وسألت مصرفها عن مواقع أجهزة الكمبيوتر التي وصلت مؤخرا إلى حسابها المصرفي فكانت الإجابة: أحدها شبكة كمبيوتر مسجلة لدى إدارة ناسا.

وقال محامي آن ماكلاين من جهته إن موكّلته لم ترتكب سوءا من خلال نفاذها إلى البيانات المصرفية عندما كانت على متن محطة الفضاء الدولية للاطلاع على الحساب المشترك للشريكتين، كما كانت تفعل طوال علاقتهما.

وقالت ماكين عبر محاميها بعد عودتها للارض أن الهدف كان التأكد من سلامة الأوضاع المالية المزدوجة للعائلة ووجود أموال تكفي لدفع فواتير الطفل الذي ما زال يجمعهما.

وماكلين خريجة كلية ويست بوينت العسكرية المرموقة ومقاتلة حربية سابقة في العراق قبل انضمامها إلى ناسا في عام 2013.

وكان مقررا أن تقوم بالعمل خارج محطة الفضاء الدولية مع زميلتها كريستينا كوخ لكن في تحول مفاجي ألغت ناسا دور السيدة ماكلين بحجة عدم وجود بدلة فضاء بمقاسها.

وذكرت تقارير أن القرار أصاب ماكلين بخيبة أمل، رغم تأكيد ناسا أن الإلغاء لا علاقة له بالدعوى المرفوعة ضدها.

ةرائدة الفضاء الأميركية آن ماكلين لا تزال رغم ذالك مرشحة من قبل ناسا ضمن قائمة نساء تعتزم الوكالة الدولية اختيار إحداهن لتكون الأولى على سطح القمر.