أوبك: النفط الفائض يحرق الأسعار

مليونا برميل يوميا من أوبك زيادة على سقف إنتاجها

فيينا - قال وزير النفط العراقي ورئيس أوبك عبد الكريم لعيبي الإثنين إن الفائض الكبير في المعروض أدى إلى تراجع حاد في أسعار النفط على مدى فترة زمنية قصيرة وإنه يعتقد أن سعر النفط بين مئة و120 دولارا للبرميل يعتبر أكثر ملاءمة.

وقال لعيبي للصحافيين أن من الواضح أن فوائض هائلة أدت إلى هذا الانخفاض الحاد في الاسعار خلال فترة زمنية قصيرة وهذا لن يخدم أحدا.

وأضاف أن سعرا بين 100 و120 دولارا للبرميل سيكون مقبولا وملائما بدرجة أكبر لكنه رفض التعليق على مسار العمل الذي يتوقع أن تتخذه أوبك في اجتماعها المقرر الخميس المقبل قائلا إن المنظمة ستتخذ قرارها بعد مراجعة شاملة لأوضاع السوق.

وأضاف أنه يتوقع أن ترتفع صادرات العراق إلى 2.9 مليون برميل يوميا في 2013 من 2.4 مليون حاليا.

ومن المقرر أن تعقد أوبك اجتماعا الخميس في فيينا لوضع سياستها الانتاجية. ويزيد انتاج الدول الاعضاء في أوبك حاليا بنحو مليوني برميل يوميا عن سقف انتاجها المتفق عليه البالغ 30 مليون برميل يوميا ليبلغ انتاجها أعلى مستوياته منذ 2008.

ويجري تداول النفط حاليا عند نحو مئة دولار للبرميل بعد تراجعه عن أعلى مستوياته في أربع سنوات البالغ 128 دولارا للبرميل الذي سجله في مارس/آذار. وكانت المخاوف من تباطؤ وتيرة تعافي الاقتصاد العالمي قد كبحت الاسعار.