أنستغرام أكثر شعبية من تويتر

نحو إلغاء الحسابات الزائفة

واشنطن - اعلنت خدمة "إنستغرام" للصور التابعة لشبكة التواصل الاجتماعي "فيسبوك" أنها تجاوزت عتبة الـ300 مليون مستخدم.

وتجاوزت للمرة الاولى موقع "تويتر" الذي بلغ عدد مستخدميه 284 مليون مستخدم في منتصف أيلول/سبتمبر.

وقال المدير التنفيذي لـ"إنستغرام" كيفن سيستروم على مدونة الخدمة الرسمية أنه "في السنوات الأربع الاخيرة بدأ يكبر حلم كان بين صديقين ليتحول الى جماعة عالمية تتبادل أكثر من 70 مليون صورة وشريط فيديو يوميا".

واضاف: "مع العدد المتزايد من الاشخاص الذين ينضمون الينا من الضروري جدا المحافظة على اصالة إنستغرام" موضحا أنه يريد "الحد من الحسابات المزيفة التي تشكل آفة لجزء كبير من الانترنت".

ولحل هذه المشكلة ستبدأ إنستغرام في الايام المقبلة اعتماد شارات تسمح بالتحقق من حسابات "المشاهير والرياضيين والماركات" الامر الذي يضمن انها صحيحة للمستخدمين. اما الحسابات التي تعتبر مزيفة فستلغى بشكل نهائي.

يذكر أن "فيسبوك" اشترت "إنستغرام" العام 2012 في اطار صفقة كلفتها 715 مليون دولار لمنافسة مملكة تويتر الضخمة والشعبية.

وكانت "تويتر" استحوذت على شركة "تويت دك" البريطانية المتخصصة في تنظيم وتتبع عدد من الحسابات في "تويتر" في 2011.

وبإمكان مستخدم منصة التغريد التابعة لتويتر، "تويت دك" إضافة عدد من الصور دفعة واحدة في تغريداتهم، وذلك على خطى "تويتر"، التي توفر هذه الميزة لمستخدمي موقعها وتطبيقاتها على الأجهزة المحمولة منذ مدة.

ووصل عدد مستخدمي "تويتر" إلى نصف مليار في نهاية حزيران/يونيو 2012، علما أن أكثر من 140 مليون مستخدم منهم هم من الولايات المتحدة وأن عدد المستخدمين في البرازيل سجل زيادة بنسبة أكثر من 23% منذ مطلع السنة، على ما جاء في دراسة نشرتها شركة "سيميوكاست".

وتصدرت الولايات المتحدة لائحة البلدان التي تستخدم موقع المدونات الصغرى هذا، مسجلة 141.8 مليون مستخدم في 30 حزيران/يونيو 2012.

واحتلت البرازيل المرتبة الثانية مع 41.2 مليون مستخدم، تبعها اليابان مع 35 مليون مستخدم، بحسب شركة "سيميوكاست" التي تتخذ في باريس مقرا لها والمتخصصة في الأبحاث المتعلقة بشبكات التواصل الاجتماعي.

لكن اليابان حافظت على المرتبة الثانية في ما يتعلق بعدد التغريدات، مسجلة 10.6% من إجمالي عدد التغريدات المنشورة على الموقع. أما المستخدمين الأميركيين فقد نشروا 25.8 % من إجمالي عدد التغريدات. وبالتالي، اليابانية اللغة الثانية الأكثر استخداما على "تويتر" بعد الانكليزية.

وأظهرت دراسة سابقة أن جاكرتا هي المدينة الأولى من ناحية عدد التغريدات المنشورة على "تويتر". فقد تم نشر حوالى 2.4% من التغريدات من العاصمة الاندونيسية.

وأتت طوكيو في المرتبة الثانية ولندن في المرتبة الثالثة مع 2% من إجمالي التغريدات، أما باريس فاحتلت المرتبة السابعة.