أميركا تحدد المكان والزمان لهجوم إرهابي محتمل في تونس

مخاوف حقيقية في أجواء عيد الميلاد

تونس - حذرت الولايات المتحدة مواطنيها السبت من احتمال شن متطرفين هجوما على مركز للتسوق في أحد الأحياء الراقية بتونس العاصمة الأحد.

وقالت سفارة الولايات المتحدة بتونس في بيان بموقعها على الانترنت "وفقا للرسالة الأمنية الموجهة لمواطني الولايات المتحدة التي نشرناها يوم الخميس الماضي نود أن ننصحكم أن تقريرا غير معروف المصداقية يشير الى احتمال وقوع هجوم ارهابي ضد المركز التجاري "تونيزيا مول" الواقع على ضفاف البحيرة بالعاصمة تونس الأحد 20 ديسمبر".

ونصح بيان السفارة مواطني الولايات المتحدة بتجنب الاقتراب من المنطقة.

ويوم الجمعة الماضي، أكد وزير الداخلية التونسي محمد الناجم الغرسلي أنه "سيتم ليلة 22 ديسمبر/كانون الأول رفع درجة التأهب الأمني على مستوى كامل أرجاء الجمهورية وتعزيز الحراسة والحماية ونقاط التفتيش بالتنسيق بين المؤسستين الأمنية والعسكريّة."

وكان متشددون قد شنوا ثلاث هجمات دامية استهدفت الأولى سياحا في متحف باردو بتونس العاصمة في مارس/آذار والثانية سائحين في منتجع سوسة في أكتوبر/تشرين الأول فيما طالت الهجمة الثالثة حافلة للحرس الرئاسي في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وتبنى تنظيم الدولة الاسلامية الذي يسيطر على مساحات شاسعة في العراق وسوريا مسؤوليته عن الهجمات الثلاثة وهدد بشن المزيد.