أمن 35 مليون هندي بين يدي 'غشاش'

ارتفاع نسبة الغش في اختبارات التوظيف في الشرطة

نيودلهي - ذكرت تقارير محلية الثلاثاء أن مسؤولا أمنيا بارزا جنوبي البلاد تلقى أمرا بالقيام بإجازة بعد ضبطه يغش في امتحان في القانون.

ونقلت صحيفة "تليجراف" عن راميش تشينيتالا وزير الداخلية بولاية كيرالا القول إن تحقيقا سيفتح في الواقعة التي وصفها بأنها "مخجلة" للشرطة والولاية.

وتم ضبط المفتش العام بالشرطة تي جيه جوزيه وهو ينقل الإجابات من أوراق ممزقة من كتاب خلال الامتحان. وعند ضبطه متلبسا، قال شهود عيان أنه أحرج جدا وبدت علامات الخجل على وجهه وأراد المغادرة مسرعا من قاعة الامتحان.

وذكرت صحيفة "تايمز أوف إنديا" أن جوزيه نفى الاتهامات ووصف ما حدث بأنه مؤامرة ضده، ولكنه أقر بأن مديريه استدعوه لشرح ما حدث.

وكان تم إلقاء القبض على أكثر من ألف شخص في آذار/مارس الماضي بولاية بيهار شرقي البلاد لاستخدامهم أشخاصا ينتحلون شخصياتهم في اختبارات التوظيف في الشرطة.

وفي نفس الشهر، تم إلقاء القبض على أكثر من 300 شخص، معظمهم من الآباء في الولاية لمساعدتهم أبنائهم في الغش ونسخ الإجابات في اختبارات مدرسية.