ألمانيا: طالب يقتل 17 شخصا ثم ينتحر لرسوبه في الامتحان

مسرح الجريمة

ارفورت (المانيا) - قتل طالب 17 شخصا الجمعة داخل مدرسته الثانوية التي طرد منها في مدينة ارفورت في شرق المانيا، قبل ان ينتحر، كما اعلن متحدث باسم الشرطة.
والقتلى هم 14 مدرسا وتلميذان وشرطي والمهاجم الذي انتحر بعد تنفيذ فعلته، والذي اكدت الشرطة انه طالب سابق في التاسعة عشرة من عمره كان طرد من المدرسة قبل سنة.
وقال بعض الطلبة ان المهاجم طالب رسب مرتين في امتحانات شهادة البكالوريا.
ولم يثبت وجود مهاجم ثان تحدث عنه بعض الطلبة. وقال المسؤول في شرطة ارفورت، مانفرد اتزيل، "لم نعثر على مهاجم ثان".
وقال شهود ان المهاجم المقنع الذي كان يرتدي ثيابا سوداء دخل قاعة امتحانات لشهادة الباكالوريا وصرخ "في كل الاحوال، لن اكتب شيئا" قبل ان يطلق النار. وكان المهاجم يحمل مسدسا وبندقية على الاقل.
وبعد اطلاق النار في القاعة تحصن في الطابق الاول من المدرسة، التي بدأت الشرطة باخلائها.
ومن اصل 200 طلب، ظل 20 محتجزين مع المهاجم.
وقال رئيس شرطة ارفورت، مانفرد غروب، انه تم العثور على جثث في اروقة وحمامات المدرسة.