'أفيلوماب'.. أول دواء يشل حركة سرطان جلدي نادر

ينتمي إلى فئة من الأدوية تسمى مثبطات

واشنطن - وافقت هيئة الغذاء والدواء الأميركية الجمعة على أول دواء يعالج المصابين البالغين والأطفال فوق سن 12 عاما، بنوع نادر من سرطان الجلد.

وأوضحت الهيئة في بيان أن العلاج الجديد يدعى "أفيلوماب" (Avelumab) لعلاج سرطان الجلد النَقيلي (Metastatic) وهو أكثر أنواع أورام الجلد شراسة، حيث يكون السرطان قد انتشر تحت الجلد أيضًا.

وينتمي عقار "أفيلوماب" إلى فئة من الأدوية تسمى مثبطات (بي دي إل.1) وتعطل آلية تستخدمها الأورام للاختباء من جهاز المناعة الأمر الذي يتيح للجهاز التعرف على السرطان ومهاجمته.

وأشارت الهيئة إلى أن موافقتها جاءت بعد إجراء تجربة شملت 88 مريضًا بسرطان الجلد النَقيلي كانوا قد عولجوا في السابق بواحد على الأقل من نظم العلاج الكيميائي.

وأظهرت التجارب أن 33% من المرضى انكمشت لديهم الأورام كامل أو جزئي، واستمرت آثار العلاج لأكثر من 6 أشهر لدى 86%، وأكثر من 12 شهرًا لدى 45% من المرضى الذين استجابوا للعلاج.

وتشمل الآثار الجانبية الشائعة للعلاج التعب، وآلام العضلات والعظام، والإسهال، والغثيان، والطفح الجلدي، وانخفاض الشهية وتورم الأطراف، ويحظر استخدام العلاج بالنسبة للنساء الحوامل أو المرضعات لأنه قد يسبب ضررا للجنين أو المولود الجديد، بحسب الهيئة.

ووفقا للمعهد الوطني الأميركي للسرطان، يتم تشخيص ما يقرب من 1600 إصابة جديدة بسرطان الجلد النَقيلي في الولايات المتحدة وحدها سنويًا.

وسرطان الجلد هو أكثر أنواع السرطان شيوعا في الولايات المتحدة الأميركية.

ووفقا لتقدير المعهد الوطني للسرطان، فقد تم تشخيص ما يقرب من 74 ألف حالة إصابة جديدة من سرطان الجلد في أمريكا خلال عام 2015.