أضف المزيد من الأعوام إلى عمرك بشرب الشاي

دراسة صينية حديثة تؤكد على فوائد المشروب العالمي في الوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية والسكتات القاتلة.


الشاي الأخضر أكثر فعالية في الوقاية من الأمراض


شرب الشاي الأسود يقلل من معدلات الإصابة بالسكري


تناول الشاي بأنواعه يحسن المزاج

بكين - تؤكد دراسة صينية جديدة على فوائد الشرب المنتظم للشاي بأنواعه في إطالة العمر بمقدار عام واحد على الأقل.
يقول باحثون من الأكاديمية الصينية للعلوم الطبية في بكين إن تناول الشاي ثلاث مرات على الأقل في الأسبوع، يجنب الأشخاص الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والسكتة الدماغية، كما أنه يخفض ضغط الدم المرتفع.
وأوضحوا أن الدراسات السابقة كشفت أن شرب الشاي مفيد لصحة الإنسان، وتشمل فوائده تحسين الحالة المزاجية، والوقاية من السمنة.
وقال مؤلف الدراسة الدكتور شينيان وانغ، إن استهلاك الشاي المعتاد يرتبط بانخفاض مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية التي تسبب الموت، وأشار إلى أن الفوائد الصحية تعود أكثر للشاي الأخضر، ولشرب الشاي على المدى الطويل، بحسب موقع "روسيا اليوم".
ويعتقد الباحثون أن ذلك ربما يعود إلى البوليفينول الموجود في الشاي، وهي مادة كيميائية ذات خصائص مضادة للأكسدة.

الشاي الأخضر
الشاي الأخضر غني بمضادات الأكسدة

ويوضح مؤلف الدراسة الرئيسي، دونغ فنغ غو: "اقترحت دراسات الآليات أن المركبات النشطة بيولوجيا في الشاي، وهي البوليفينول، لا تخزن في الجسم على المدى الطويل، لذلك يكون تأثير الشاي على القلب مرتبط بتناول الشاي بشكل متكرر على مدى فترات طويلة".
وتجد الدراسة أن الشاي الأخضر أكثر فاعلية من الشاي الأسود في هذا المجال لأنه أكثر ثراء في البوليفينول.
وبينت الدراسة أن الآثار الوقائية للشاي كانت أكثر وضوحا للرجال عنها في النساء، ويوضح الدكتور وانغ هذه النقطة "لعل أحد أسباب ذلك هو استهلاك الرجال لكمية أكبر من الشاي بالمقارنة مع 20% فقط من النساء، كذلك فكانت نسبة وفيات النساء جراء الإصابة بأمراض القلب والسكتات الدماغية أقل بكثير من الرجال، وهو ما يبرز دلالات هذه الإحصائية بين الرجال".
وأفادت دراسة اميركية سابقة أن تناول الشاي الأسود يساعد في خفض نسب السكري بالدم.
وبينت أن الشاي الأسود يحسن من التمثيل الغذائي بالجسم، ويقلل من نسب السكر بالدم لمرضى السكر، كما يقلل من معدلات الإصابة بالسكر.
وأشارت إلى أن الشاي الأسود يحتوي على مادة الفلافونيد، وهي مادة مضادة للأكسدة تفيد الجسم، وتزيد من مقاومته للأمراض.