أسوشيتد برس تتخلى عن اللغة الفرنسية

أسوشيتد برس بلا نكهة فرنسية

باريس - تعتزم وكالة أسوشيتد برس (أ.ب) الاميركية للانباء بيع خدمتها الفرنسية الى مجموعة يقودها مسؤول كبير سابق بوكالة الانباء الفرنسية (أ.ف.ب) يحظى بدعم مالي من مجموعة بولور الفرنسية للاستثمار.

وقالت "أ.ب" في بيان صدر في ساعة متأخرة الجمعة انها تريد تركيز نشاطها في فرنسا "كما في بقية أنحاء العالم" على انتاج النص بالانكليزية الى جانب الصور والتلفزيون.

وأضافت "أ.ب" أن برتران ايفينو (63 عاما) الرئيس التنفيذي السابق لوكالة "أ.ف.ب" سيحصل "بالاشتراك مع بولور ميديا" على حصة أغلبية في الوكالة الجديدة التي تشمل خدمتها السابقة باللغة الفرنسية.

وتحوز الوكالة حقوق التوزيع الحصري في فرنسا لانباء وصور "أ.ب" بالانكليزية. وقالت انها ستملك أيضا ترخيصا لترجمة موضوعات النشرة الانكليزية لوكالة "أ.ب".

وأوضح البيان أن اتمام الصفقة مرهون بالتشاور الالزامي مع ممثلي الموظفين الفرنسيين بالوكالة. ولم تكشف عن شروط الاتفاق.