أسعار الخبز بـ'العلالي' في اليمن

ظروف معيشية صعبة يعاني منها المواطنون اليمنيون

صنعاء ـ ارتفعت أسعار الرغيف في اليمن إلى مائة في المائة منذ مطلع هذا الشهر دون إعلان رسمي وسط ذهول شعبي.

وطالبت وزارة التجارة مسؤولي السلطات المحلية في البلاد بتحمل مسؤولياتهم في إلزام أصحاب الأفران والمخابز بالبيع بالوزن بالكيلو وأجزائه للرغيف بنوعيه "المسطح والقوالب" والروتي، وبالسعر المحدد بالقرارات الصادرة عنهم.

وأكدت الوزارة في بلاغ صدر عنها وتم تعميمه على أمين العاصمة ومحافظي المحافظات أن لجان الرقابة الميدانية التابعة للوزارة لاحظت عدم التزام أصحاب المخابز والأفران ووسطاء البيع بإشهار أسعار الخبز، وفقا للسعر المحدد وعدم توفير موازين للبيع مخالفة لقرارات مجلس الوزراء رقم 21 لعام 2007 بشأن مخالفات العرض والإشهار السعري والعقوبات المقرة عليها، والقرار رقم 28 لعام 2008 بشأن تعديل قرار المجلس رقم 138 لسنة 2007 والخاص بمخالفات أسعار بيع الخبز والعقوبات المقرة عليها.

ودعت وزارة الصناعة والتجارة أمين العاصمة ومحافظي المحافظات إلى التطبيق الصارم لأسعار الخبز بأنواعها "المسطح والقوالب" الصادرة عنهم، والتعاون مع مكاتب الصناعة لضبط أي مخالفات وإحالتها إلى النيابة المختصة، وحثت على ضرورة موافاة الوزارة بتقارير يومية ودورية عن مستوى تنفيذ القرارات.

وأهابت الوزارة بكافة المستهلكين تحمل مسؤوليتهم في الإبلاغ عن أي مخالفات من قبل المخابز والأفران المنتجين أو وسطاء البيع.

وكانت المخابز والأفران بدأت منذ الأحد في أمانة العاصمة رفع سعر الرغيف من عشرة ريال إلى عشرين ريالا وسط ظروف معيشية صعبة يعاني منها المواطنون اليمنيون.(قدس برس)