أردوغان يتبرأ من 'حريم السلطان'

اثار العرب واغضب أردوغان

أنقرة - قال رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان، الأحد، في نقده للمسلسل التركي الشهير \'العصر الرائع\' أو كما يعرف في العالم العربي بـ\'حريم السطان\' "ليس لدينا أجداد مثلما يجري تصويرهم في المسلسل".

وأضاف "نحن لا نعرف السلطان سليمان القانوني بالشخصية التي يظهر فيها في المسلسل"، لافتاً إلى أن الأخير قضى 30 عاماً من عمره على ظهر الخيول في إطار الحروب والفتوحات التي خاضها.

وقال في كلمة القاها خلال مراسم افتتاح مطار ومشاريع أخرى في ولاية كوتاهية "إننا نعيش في هذا العالم ذو السبع مليارات نسمة، ونعرف ما هي وظيفتنا، نذهب إلى كل بقعة وصل أجدادنا إليها على ظهر الخيول، ونهتم بتلك المناطق".

ويذكر ان مسلسل "حريم السلطان" يروي قصة حياة السلطان سليمان القانوني الذي حكم الدولة العثمانية في فترتها الذهبية من سنة 1520 ميلادية وحتى وفاته سنة 1566.

وهو السلطان الذي أوصل بحكمه الدولة العثمانية إلى ذروة مجدها، ويعتبر أهم حاكم في تاريخ الدولة العثمانية.

ويلقب السلطان سليمان بـ"القانوني" أو "المشرّع" لأنّه قام بتشريع الكثير من القوانين للدولة العثمانية التي بلغت أكثر من 200، بينما يقدّمه المسلسل بصورة السلطان المحاط بالنساء.

وتدور أحداث المسلسل خلال فترة القرن السادس عشر، ويستعرض الأحداث التي تجري في مقر حريم السلطان المعروف بالحرملك السلطاني، ويسلّط الضوء على علاقة الحب التي جمعت السلطان مع إحدى الجاريات لتصبح لاحقاً زوجته وذات نفوذ وتأثير كبير على حياة السلطان والدولة العثمانية بأكملها.

وأعرب أردوغان عن تنديده بمخرجي هذا النوع من المسلسلات، وأصحاب القنوات التلفزيونية التي تعرضها، منوهاً بأنه ينتظر قراراً قضائياً بهذا الشأن، بالرغم من تحذير المعنيين بالمسلسل.

ورغم شعبية المسلسل الذي يعرض في العالم العربي والعديد من الدول الأوروبية، صدرت الكثير من الانتقادات له واتهمته بتشويه صورة السلطان سليمان.