أدباء ونقاد تونسيون يناقشون في توزر 'قضايا التحرر في الراوية التونسية'

الأيام القصصية

تونس ـ تحت شعار "قضايا التحرر في الراوية التونسية" تنظّم المندوبية الجهوية بتوزر في الجنوب الغربي لتونس، وبالتعاون مع فرع اتحاد الكتّاب التونسيين بالجهة الدورة السادسة من الأيام القصصية البشير خريف أيام 1 و2 و3 يونيو/ حزيران.

وتنطلق أشغال الأيام يوم الجمعة في روضة مصطفى خريف بمدينة نفطة باستقبال الضيوف وكلمة الافتتاح التي يلقيها المندوب الجهوي للثقافة بتوزر، فكلمة اتحاد الكتاب التونسيين، تليها كلمة لجنة التنظيم يلقيها عادل زمال. ثمّ يتمّ افتتاح المعارض من ذلك معرض إصدارات أدباء الجريد، ومعرض نماذج من الرواية المغربية، ومعرض الفن التشكيلي، إثر ذلك جولة في الواحة القديمة بالعربات السياحية لضيوف التظاهرة وصولا إلى رأس العين عبر المسلك السياحي لحضور تظاهرة "نفطة تقرأ".

وفي السهر يتابع الجمهور عرضا مسرحيّا قصيرا مستوحى من رواية "الدقلة في عراجينها" لعبدالرزاق الكاتب، ثمّ عرض أشرطة سينمائية قصيرة من بينها شريطي "الباب" وشريط "الخنقة" للمخرج حسيب الجريدي وشريط "عرجون الجنة" للمخرج كريم بسيسة.

في صباح السبت وفي دار الثقافة مصطفى خريف بنفطة تنطلق الجلسة العلمية الأولى برئاسة محمد بوحوش، وفيها يقدم سليم الجريدي مداخلة بعنوان "البعد التحرري في كتابات البشير خريف"، يليه الدكتور عمر الإمام بمداخلة حول "إنشائية المحلية في الدقلة في عراجينها". وانطلاقا من الحادية عشرة صباحا تنتظم قراءات قصصية قصيرة جدا للروائية والقاصة بسمة البوعبيدي ثم الشاعر والقاص محمد علي الهاني فالروائي والقاص إبراهيم الدرغوثي، لتختتم الجلسة بمداخلة حول "هوية اللغة .. هوية النص في الدقلة في عراجينها" لإبراهيم الرويسي.

في الفترة المسائية تلتئم الجلسة العلمية الثانية برئاسة الدكتور محمد الغزالي، وفيها مداخلة للدكتور عبد الرحمان مجيد الربيعي بعنوان "ثورة الرواية ورواية الثورة" فالدكتور محمد البدوي بمداخلة حول "المكان وعلاقته بالثورة في رواية رشيدة الشارني".

بعد ذلك تنتظم قراءات قصصية قصيرة جدا للقاص خالد العقبي والقاص عبدالرزاق الكاتب والشاعر والقاص محمد بوحوش والشاعرة والقاصة السيدة نصري،

وفي الفترة المسائية يقدم الدكتور يوسف شقرة رئيس اتحاد الكتاب الجزائريين مداخلة. إثر ذلك يقوم المشاركون بجولة في مدينة نفطه.

وفي اليوم الختامي للتظاهرة التي تحتضنها دار الثقافة مصطفى خريف بنفطة تنتظم الجلسة العلمية الثالثة برئاسة الدكتور محمد البدوي، وتتضمن مداخلة بعنوان "السارد/الراوي العلم والقدرة في رواية "برق الليل" للدكتور محمد الغزالي، ثمّ مداخلة حول "تراث الجريد وتاريخه من خلال رواية الدقلة في عراجينها للبشير خريف" للروائي إبراهيم الدرغوثي. ليتمّ فيما بعد اختتام المهرجان والإعلان عن نتائج مسابقة القصة وتكريم المبدعين الأديب محمد الهادي بن صالح والأديب عبد الرحمان مجيد الربيعي وجائزة تشجيعية للروائية والقاصة بسمة البوعبيدي وكلمة الاختتام وتلاوة التقرير النهائي.