أجهزة آيباد جديدة من أبل تدعم شبكة الجيل الخامس

الشركة العملاقة تعقد في شهر مارس مؤتمرها المعتاد في مثل هذا الوقت للإعلان عن مجموعة إصدارات تشهد تطورا على عدة مستويات.


هواتف آيفون العاملة بتكنولوجيا الجيل الخامس دفعت إيرادات أبل إلى مستوى قياسي


أبل ستطلق جهاز التتبع 'إير تاغ' الذي يعمل عبر البلوتوث

واشنطن - من المتوقع أن تعقد شركة آبل مؤتمرًا في منتصف شهر مارس/آذار من العام الحالي للكشف عن أجهزة جديدة، وهو أمر غير مفاجئ، لأن أجندة شركة آبل على مدار الثلاث سنوات الماضية تكشف بالفعل عن أجهزة جديدة خلال هذا الشهر. 
وأبرز ما ستعلن عنه أبل خلال المؤتمر سيكون أجهزة "آيباد برو" الجديدة، والتي ستشهد هذا العام تطوراً على عدة مستويات، بما في ذلك تغيير التصميم، إضافة إلى دعم شبكات الجيل الخامس والاعتماد على شاشة "ميني ليد" الأكثر إشراقًا والأفضل دقة في الألوان، والأقل استهلاكًا للطاقة.
ومن المنتظر أن تعلن أبل عن إصدار جديد من "آيباد ميني 6" بحواف شاشة أقل تسمح بزيادة حجم الشاشة إلى 9 بوصات مع الحفاظ على نفس الحجم الصغير.

من المتوقع أن تظل أسعار أجهزة الآيباد الجديدة كما هي دون أي زيادة

ويُتوقع أن تظل أسعار أجهزة الآيباد الجديدة كما هي دون أي زيادة، لتحل محل الإصدارات القديمة في السوق.
وستطلق الشركة جهاز التتبع "إير تاغ"، والذي يعمل عبر البلوتوث وتطبيق "فايند مي"، وهو جهاز صغير يتم وضعه مع متعلقات شخصية مثل المفاتيح والحقائب والمحافظ للوصول إليها عند فقدها، وسيكون بسعر منخفض في حدود 30 دولاراً بحسب ما ورد في التسريبات الإعلامية.
يذكر أن بيانات آي.دي.سي أظهرت أن أبل هيمنت على نحو ربع سوق الهواتف الذكية العالمية في الفترة من أكتوبر/تشرين الأول إلى ديسمبر/كانون الأول 2020 وقفزت إلى صدارة إحصاء الفائزين، إذ ارتفعت شحناتها 22 بالمئة.
واعلنت الشركة في نهاية يناير/كانون الثاني عن تحقيق مبيعات وأرباح فصلية تجاوزت توقعات وول ستريت، إذ دعمت هواتف آيفون الجديدة التي تعمل بتكنولوجيا الجيل الخامس إيرادات أجهزة الهاتف ودفعتها إلى مستوى قياسي جديد وأدت إلى زيادة المبيعات في الصين 57 بالمئة.