أتلتيكو يقلب الطاولة على الاتحاد في احتفالية 'العميد' بالذكرى 90 لتأسيسه

أول لقاء له في السعودية

الرياض - احتفل اتحاد جدة السعودي بمرور 90 عاما على تأسيسه بمباراة ودية امام ضيفه اتلتيكو مدريد الاسباني ستبقى في ذاكرة جماهير الفريق العربي طويلا، وحسمها الضيوف في صالحهم عقب مهرجان تهديفي 3-2 على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية في جدة.

وكان الفريق الاسباني البادىء بالتسجيل عبر المدافع خوان فران في الدقيقة 23 عندما كسر مصيدة التسلل وتابع الكرة بكل ذكاء داخل مرمى عساف القرني، ورد اتحاد جدة بهدفين حيث ادرك المصري محمود كهربا اثر متابعته الرائعة لتسديدة التونسي أحمد العكايشي (44)، ومنح الاخير التقدم لاصحاب الارض عندما رد له الاول الهدية ومرر له كرة على طبق من ذهب تابعها داخل المرمى (45).

وقلب اتلتيكو مدريد الطاولة على اتحاد جدة في الشوط الثاني فادرك التعادل عبر فرناندو توريس (64 من ركلة جزاء) وخوسي ماريا خيمينيز بضربة رأسية (71).

اجواء احتفالية

وهتفت جماهير الاتحاد للاعبي اتلتيكو مدريد لحظة دخولهم الملعب قبل بدء تمارين الاحماء واستغل لاعبو الفريق الأسباني الأجواء الاحتفالية لتصوير جماهير الاتحاد عبر هواتفهم المحمولة. ووضح تأثر لاعبي أتلتيكو مدريد بالأجواء المثيرة التي شهدها الملعب، واحتفالات الجماهير التي تواجدت مبكرا في المدرجات، وبدأت في نشر المتعة بين الجميع بأهازيجها المعروفة، والتي أصبحت تتردد بين العديد من الجماهير على المستوى المحلي ومنطقة الخليج.

وكان هناك إقبال كثيف من جماهير الاتحاد على تذاكر المباراة حيث نفذت تذاكر الدرجة الموحدة منها خلال الساعات الخمس الأولى لطرحها، فيما انحصرت فرصة مشاهدة المباراة من داخل ملعب الجوهرة على تذاكر الدرجتين الذهبية والفضية والتي شهدت أيضا إقبالا من جانب الجماهير رغم سعرها المرتفع حيث تم تسعير التذكرة الذهبية بقيمة 2500 ريال (نحو 667 دولار) والفضية بـ1500 ريال (نحو 400 دولار).

واشترط فريق اتلتيكو مدريد أن يؤدي لاعبوه عملية الاحماء في غرف الملابس في تصرف اثار استغراب الجميع.

وعبر المشجع إبراهيم الصالحي (22 عاما) عن سعادته بحضور المباراة، وقال: "رغم انني لست من عشاق الاتحاد ولكن حرصت على حضور هذا الاحتفال الكبير ومشاركة الاتحاديين فرحتهم وفي نفس الوقت مشاهدة نجوم الفريق الأسباني على الطبيعة خصوصا وانه يملك نجوما كبار في مقدمتهم الفرنسي انطوان غريزمان".

وأكد محمد القرني (17 عاما) "هذا اليوم يعتبر استثانيا بالنسبة لي كوني حضرت حدثا مهما للاتحاد والاتحاديين متمثلا في احتفالية عميد الأندية السعودية صاحب الصولات والجولات في مختلف المحافل المحلية والخارجية".

بدوره امتدح المشجع عابد الشيخ (45 عاما) الخطوة التي اقدمت عليها الإدارة الاتحادية باستضافة اتلتيكو مدريد، وقال "هذه الاحتفالية ستبقى عالقة في الأذهان خصوصا وانها تعبر عن مناسبة عزيزة على قلوب جميع جماهير نادي الاتحاد لاسيما في ظل وجود احد عمالقة الاندية العالمية".

وتأسس الاتحاد، اول ناد كروي في السعودية، في كانون الثاني/يناير 1927. وأحرز لقب الدوري المحلي 8 مرات اخرها عام 2009، ولقب دوري ابطال اسيا مرتين عامي 2004 و2005 وحل وصيفا عام 2009، ونال لقب كأس الكؤوس الاسيوية (الغيت المسابقة) عام 1999، وشارك في بطولة العالم للاندية عام 2005 حيث حل رابعا.

وهي المرة الاولى التي يخوض فيها اتلتيكو مدريد، سادس ترتيب الدوري الاسباني، مباراة في السعودية. اما مدربه الارجنتيني دييغو سيميوني، فعاد الى المملكة للمرة الاولى كمدرب، بعدما شارك مع منتخب بلاده في النسخة الاولى من كأس القارات التي اقيمت عام 1993.