آلاف الموريتانيين يتظاهرون ضد حرب العراق

العواصم العربية تشهد بين الفينة والأخرى مظاهرات منددة بحرب العراق

نواكشوط - خرج أكثر من الفي شخص الخميس في العاصمة الموريتانية نواكشوط للتنديد بالحرب المحتملة على العراق وبسياسات الادارة الامريكية "وتوجهاتها العدوانية".
وودعا للمظاهرة اتحاد قوى التقدم، وهو من أبرز أحزاب المعارضة الموريتانية ضمن أسبوع للتضامن مع العراق.
وأدان منظمو المسيرة التي شاركت فيها بعض أحزاب المعارضة ومنها حزب النهوض الوطني ذو الميول البعثية الموالي للعراق والذي رفضت الحكومة الترخيص له، ما أسموه بـ"الحرب التدميرية والاستعمارية التي تحضر لها الولايات المتحدة ضد العراق".
واتجهت المسيرة من وسط العاصمة الموريتانية إلى مقر الامم المتحدة حيث سلم المتظاهرون رسالة إلى الامين العام للامم المتحدة طلبوا فيها من المنظمة الدولية "عدم السماح للولايات المتحدة بتحويل دور الامم المتحدة من دور تحقيق السلم الدولي إلى دور منظمة حرب".
وقارن المتظاهرون بين "مسلسل الابادة التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني بدعم عسكري ومالي أمريكي وما تخطط له إدارة الرئيس بوش من جرائم ضد الانسانية في العراق دون أي مسوغ قانوني".
وهتف المتظاهرون بشعارات معادية "لادارة الشر الامريكية" وحليفها بريطانيا مطالبين العرب بالوقوف إلى جانب العراق في حالة تعرضه لهجوم.
ويعتزم اتحاد قوى التقدم تنظيم مسيرة الجمعة في مدينة نواذيبو العاصمة الاقتصادية وثاني كبرى مدن موريتانيا في أقصى شمال غرب البلاد.