آلاف الطلاب المصريين يتظاهرون للتنديد بالحرب

غضب الشارع المصري يزداد يوما إثر الآخر

القاهرة - تظاهر حوالي 12 الف طالب مصري الاثنين داخل الجامعات منددين بالحرب الاميركية البريطانية على العراق.
وردد زهاء 10 آلاف طالب في جامعة الازهر هتافات عدة بينها "اسرائيل واميركا وجهان لعملة واحدة" كما وصفوا الرئيس الاميركي جورج بوش بانه "خنزير".
في غضون ذلك، قال طلاب ان حوالي الفين منهم شاركوا في تظاهرة نظمت داخل جامعة عين شمس وسط انتشار امني مكثف هدفه منعهم من الخروج الى الشارع.
ومنذ بدء الضربات، ينظم الطلاب المصريون تظاهرات يومية للاحتجاج على الحرب.
ويحظر قانون الطوارئ الساري المفعول في البلاد منذ 1981 التظاهر والتجمهر دون ترخيص في الطرقات والاماكن العامة الا انه يغض النظر عن التجمعات في المساجد او داخل الحرم الجامعي.
وقد اعتقلت السلطات المصرية النائب المعارض والناشط المناهض للحرب حمدين صباحي مساء الاحد "للتحقيق معه بحيث يواجه عددا من "الاتهامات" بينها "التجمهر والتظاهر والتحريض على اقتحام بعض المنشآت الأجنبية" حسبما ذكرت وكالة انباء الشرق الاوسط.
كما اعتقل ايضا النائب محمد فريد حسنين، كما اعلن وزير شؤون مجلس الشعب المصري كمال الشاذلي الذي قال انه ابلغ بوضع حسنين تحت حراسة الشرطة حيث يعالج في مستشفى بالقاهرة بعد ان تعرض للضرب من قبل رجال الشرطة خلال تظاهرة يوم الجمعة.
ومن جهتها، كانت مصادر لجنة الدفاع عن المتهمين في نقابة المحامين المصريين افادت ان السلطات اوقفت حوالي 800 شخص قررت النيابة سجن 84 منهم بين اربعة ايام و15 يوما بتهم عدة بينها "التعدي على افراد الشرطة والتجمهر لاكثر من خمسة اشخاص من دون ترخيص".