« رجل الأقدار» متهم بالإساءة إلى الأقباط

نور الشريف قال انه لا يمكن تزييف التاريخ

القاهرة - طالب مركز الكلمة لحقوق الانسان في مصر اليوم الاربعاء وزير الاعلام صفوت الشريف بـ"وقف عرض" المسلسل الرمضاني "رجل الاقدار" الذي يدور حول شخصية عمرو بن العاص قائد الجيش العربي الذي فتح مصر، وذلك بسبب "اساءته للاقباط".
وقال مدير المركز الذي يدافع عن حقوق الاقباط المحامي ممدوح نخلة لوكالة فرانس برس ان المسلسل "صور رجال الدين المسيحي كمرتشين ومتآمرين ومنافقين علاوة على تركيزه على حالات ارتداد كبار المسيحيين عن دينهم مما يؤجج الصراع الطائفي بين ابناء الامة الواحدة".
واضاف ان "المسلسل يعلي من شان عقيدة على حساب عقيدة اخرى بما يعد انتهاكا للدستور المصري الذي يساوي بين المواطنين في الحقوق والواجبات بغض النظر عن الدين والعقيدة كما انه يخالف ايضا الاتفاقيات والمواثيق الدولية لحقوق الانسان".
ومن جهته، رفض الفنان نور الشريف الذي يقوم بدور بن العاص هذه الاتهامات.
وقال لوكالة فرانس برس "لو لم اكن متأكدا من ان المسلسل لا يسيء الى احد لما كنت قبلت المشاركة فيه، فقد شاهدت اثناء العمل مدى التقارب بين الديانتين وحجم الوعي الذي تمتع به عمرو بن العاص في معاملة الاقباط".
واكد انه "في الحلقات المقبلة، سنرى كيف اعطى بن العاص الامان لاحد اهم رجال الدين الاقباط بنيامين الذي كان فارا من الروم رغم انتمائهم الى دين واحد".
واوضح الشريف انه "شخصيا من المدافعين عن حقوق الانسان لانني اؤمن بها لكنني اؤمن ايضا بانه لا يمكن ان نقوم بتشويه التاريخ او تزييفه".
واضاف ان المسلسل سيوضح كيف ان "الجزية كانت تدفع بدلا من الانخراط في الجيش وكيف ترك بن العاص الكثير من شؤون الدولة في ايدي الاقباط حتى ان بيت المسلمين تولاه شخص اسمه الياس، احد الوجوه القبطية، كما سلم ايضا بعض الروم قيادة بعض مؤسسات الدولة الوليدة".
وختم الشريف قائلا ان "اعتناق بعض المسيحيين الاسلام هو واقعة تاريخية مثبتة".
يشار الى ان بث المسلسل بدا في اول شهر رمضان، وهو من تاليف سامي غنيم واخراج وفيق وجدي ويتكون من 30 حلقة.