«كوم كاست» تعرض شراء ديزني

ديزني قالت أنها ستدرس العرض بعناية

نيويورك - أعلنت شركة (كوم كاست) الامريكية لبث التلفزيوني عن طريق الاشتراكات (الكابل) الاربعاء أنها تقدمت بعرض قيمته 66 مليار دولار لشراء شركة والت ديزني الامريكية للترفيه والاعلام في خطوة فاجأت عالم صناعة الترفيه وأسواق المال.
ويحتمل أن يشعل هذا العرض الحرب على قمة صناعة الترفيه العالمية.
وقالت شركة كوم كاست إن مايكل إيزنير رئيس مجلس الادارة والرئيس التنفيذي لشركة والت ديزني رفض عرضها ببدء محادثات بشأن الصفقة على الفور.
ولكن شركة ديزني التي يعقد كبار المسئولين فيها اجتماعات تستمر يومين في أورلاندو بولاية فلوريدا مع المحللين والمستثمرين قالت في بيان صحفي إنها "ستدرس عرض كوم كاست كورب غير المغري بعناية".
وستؤدي هذه الصفقة إذا اكتملت إلى قيام واحدة من أكبر شركات الاعلام والترفيه في العالم يمكنها منافسة إمبراطوريات الاعلام والترفيه مثل (تايم وارنر) و(نيوز كورب) التي يملكها قطب الاعلام روبرت ميردوخ و(فيا كوم) و(بيرتلسمان).
وكوم كاست هي أكبر شركات البث التلفزيوني عن طريق الاشتراكات في الولايات المتحدة وعرضت شراء السهم من الفئة (أ) في ديزني مقابل 0.78 دولار وهو سعر يزيد على قيمة أسهم ديزني حسب سعرها في بورصة نيويورك عند الاقفال أمس الثلاثاء بمقدار خمسة مليارات يورو.
في الوقت نفسه أدى إعلان كوم كاست عن العرض إلى تراجع سهمها بنسبة سبعة في المئة وصعود سهم ديزني بنسبة 14 في المئة.
تبلغ قيمة أسهم ديزني وفقا لهذا العرض 54 مليار دولار بالاضافة إلى 11.9 مليار دولار ديون مستحقة عليها أعلنت كوم كاست استعدادها لتحملها.