«المنسيات» في افتتاح ايام قرطاج المسرحية

محطة متميزة اخرى لقرطاج

تونس - افتتحت مسرحية "المنسيات" التونسية مساء الخميس الدورة الحادية عشر لايام قرطاج المسرحية التي تستمر حتى 18 تشرين الاول/اكتوبر في العاصمة والمدن المجاورة لها تحت شعار "الاجيال الجديدة .. المبدعون الشبان".
وشدد وزير الثقافة التونسي عبد الباقي الهرماسي في كلمة الافتتاح على "الاهمية التي اكتسبها هذا المهرجان العربي الإفريقي الاول من نوعه على مر السنين وكيف اصبح اكثر اشعاعا".
ودعا الهرماسي "المبدعين العرب والافارقة الى جعل هذه التظاهرة محطة اخرى على درب المصالحة الانسانية ومنبر مشع للتواصل بين الثقافات في ظل التحولات العميقة التى يشهدها العالم اليوم".
وشهد حفل الافتتاح الذي اقيم في المسرح البلدي في العاصمة التونسية عرضا لفيلم وثائقي يؤرخ لعشرين سنة من تاريخ الايام التي تقام كل سنتين منذ 1983 قبل ان تقدم فرقة مركز الفنون الدرامية والركحية التونسية مسرحية "المنسيات" نص واخراج الاسعد بن عبدالله التي تجمع بين الغناء والرقص والتمثيل.
ويتضمن برنامج هذه التظاهرة الثقافية 13 عرضا مسرحيا من تسع دول عربية وثلاث دول افريقية تتنافس للفوز بالتانيت الذهبي (نسبة لالهة قرطاجنية)
والمسرحيات المتنافسة هي:
- "كاف الهوى" للاسعد بن عبدالله (تونس).
- "عشاق الشمس" لرضا دريرة (تونس).
- "ناسين وسلاطين" لعبد القادر عللولة (الجزائر).
- "كدت اراه" لمحمد الغرملى (المغرب).
- "زمن الطاعون" لسامي عبد الحليم (مصر).
- "قصص تحت الاحتلال" لمسرح القصبة (فلسطين).
- "كونسرتو" لموفق مسعود وماهر الصليبي (سوريا).
- "حرب على البلكون" لعمر الراجح (لبنان).
- "عصف" لفهد رداح الحارثي (المملكة العربية السعودية).
- "اخر منامات الوهراني" لغنام غنام (الاردن).
- "هبة المالك" لفوغين واكو (الكاميرون).
- "لين وحيد" لفانغدار دورسوما (بوركينا فاسو)
- "فام" لابراهيما مباي (السنغال).
ويشارك فى لجنة التحكيم الدولية التي يتراسها التونسي وحيد السعفي والسيناريست المصري محفوظ عبد الرحمن والممثلة الفلسطينية هيام عباس والكاتب المغربي بهجاجي محمد والمسرحي الكاميرونى امبرواز امبيا والمخرج الطوغولى ليونارد ياكنو والبلغاري فلاديمي.
ويتضمن المهرجان نشاطات اخرى من بينها بانوراما ابداع 2002-2003 و"اكتشافات شبابية" وندوة فكرية بعنوان "الكتابة المسرحية- النص الركح والجمهور".
وستتطرق الندوة الى "مصير النص المسرحى والاساليب والاشكال المسرحية" ويشارك فيها باحثون ونقاد وكتاب ومسرحيون منهم العراقي ماجد السامرائي والتونسي حمادي المزي والمصري عبد الغني داود والفلسطيني فؤاد عوض والسورية حنان قصاب واللبنانية سهام نصر.
ويكرم المهرجان هذا العام المسرح الجزائري من خلال 40 شخصية جزائرية واكبت ايام قرطاج المسرحية مند بداياتها وكانت فاعلة فيها اضافة الى المخرج التونسي حبيب شبيل والممثلة الفلسطينية سامية قزمور البكري والكاميروني امبرواز امبيا.
وتختتم ايام قرطاج بعرض غنائي راقص لفرقة "يالمبا" من ساحل العاج.